قررت الطفلة علياء محمد احمد ترشيح نفسها في انتخابات مجلس الشعب بمحافظة اسيوط بصعيد مصر، برغم صغر سنها الذي لم يتعد ثماني سنوات، حتى وان كان ذلك مخالف للقوانين واللوائح حيث اصرت على رغبتها في خوض اللعبة الانتخابية بعيدا عن الرسميات.
وبدأت طفلة الصعيد في تدشين حملتها الانتخابية تحت شعار 'انتخبوني عشان خاطري'.

وقالت انها تمثل قطاعا كبيرا من الاطفال ممن لهم القدرة على التأثير على ابائهم خلال عملية التصويت واشارت الصغيرة الى انها ستهتم في المقام الاول عقب فوزها بمقعد في البرلمان بانشاء مدينة ملاهي كبري لاطفال الصعيد.

منقول