يعتقد الكثيرون منا أن بإمكانهم انجاز الكثير من المهام فى آن واحد ولكن تسرقهم الساعات والأيام دونما تحقيق شىء فى الواقع بسبب عدم قدرتهم على تنظيم الوقت. ولا تنس أن الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك لذا يجب الاستفادة من كل الأوقات التى تمر عليك حتى يمكنك النجاح بأيسر الطرق.

الاستعانة بالآخرين:

ليس بالضرورة أن تنجز كل الأعمال الموكلة إليك بنفسك فهناك من يستطيع مساعدتك لإنجاز بعض المهام بسرعة اكبر وقدرة تفوق قدرتك.

لماذا لا تلجأ لذوى الخبرة بدلا من اضاعة الوقت بلا فائدة. فإذا ما احتجت لتغيير صنبور الحمام مثلا اتصل فورا بالسباك واطلب منه انهاء المهمة حتى لو بدا الأمر سهلا لك فلكل انسان قدراته الخاصة التى تجعله يتفوق على غيره ومن ثم يحتاج كل منا للآخر حتى تستمر الحياة. حدد قدراتك بوضوح ولا تضع وقتك فى محاولات فاشلة لن تسبب لك الا مزيدا من الإزعاج وإضاعة الوقت والجهد.

لكل مهمة وقتها:

لا تجعل المهام تتراكم أمامك فتشعر وقتها باليأس والإحباط وعدم القدرة على البدء من نقطة محددة. ابدأ بترتيب المهام وفقا لأهميتها وحدد لكل مهمة منها فترة زمنية محددة وبذلك يمكنك إنجازها سريعا والانتقال لغيرها.

لا تدع الوقت يسرقك وقبل أن تبدأ فى عمل جديد تأكد انك اتممت ما قبله على أكمل وجه، بذلك تنتقل بسهولة بجهدك وفكرك لإنجاز المهمة الجديدة.

لكل إنسان قدراته:

لا تطلب ممن حولك أن يكونوا على نفس قدر كفاءتك فما تستطيعه انت قد لا يستطيعه غيرك والعكس صحيح. تعلم كيف تختار الشخص المناسب لإنجاز مهمة ما اذا فقدت قدرتك على تحقيقها بنفسك واعرض قدراتك ايضا على الآخرين حتى تساعدهم فى انجاز اعمالهم.

ولتدرك جيدا أن كلمة «لا أستطيع» لا تعيبك فى شىء فما لا تستطيعه أنت قد يستطيعه سواك والعكس صحيح. وعندما ترفض انجاز مهمة ما فلا تتراجع عن قرارك حتى لا تكلف نفسك أكثر من طاقتها.

قليل من الراحة:

انت بحاجة لقسط من الراحة حتى يمكنك المواصلة بنفس القوة والجهد السابق. ولا تنس أن التوقف قليلا لالتقاط الأنفاس يمكنك من مواصلة السعى بعدها بنشاط وحيوية اكبر.

اهتم بيوم الاجازة واستمتع بكل لحظة فيه حتى تعود من اجازتك أكثر نشاطا وحيوية، حتى فى يوم العمل يمكنك التوقف لمدة عشر دقائق عن مزاولة أى نشاط، استمتع بكوب من الشاى أو النسكافيه واغمض عينيك قليلا ثم قم واغسل وجهك وابدأ من جديد، أو امسح وجهك بمنديل معطر لتكون أكثر انتعاشا وحيوية.

الحلول البديلة:

عندما تسعى لتحقيق الهدف لا تضع خطة واحدة ولكن عليك وضع حلول جانبية بديلة يمكنك اللجوء اليها فى حالة تعذر القيام بما تريد بناء على الخطة الأساسية.

وهذا لا يعنى ابدا فشلك فى اختيار الطريقة المثلى ولكن كما أن هناك طريقا جيدا للوصول للهدف ربما تكون هناك عدة طرق أخرى أقل منها ولكن تقودك لنفس المكان.

تدوين المهام المطلوبة:

لا تعتمد على ذاكرتك فى كل شىء، فمع زيادة مسئوليات الحياة تجد نفسك وقد نسيت الكثير وانت فى طريقك لإنجاز مهمتك.

قبل الذهاب للسوبر ماركت دون كل احتياجاتك فى ورقة صغيرة حتى لا تنس شيئا يضطرك للذهاب مرة أخرى إلى هناك. وقبل الخروج من المنزل حدد لنفسك خط سير بحيث تنتهى من المهام الموكلة اليك بالترتيب وفقا لقرب مسافة كل منها من الأخرى.

الاستعانة بالأجهزة:

تليفونك المحمول أداة تساعدك على انجاز المهام أسرع فلا تشغل نفسك بمكالمات تافهة تضيع من وقتك ومجهودك. جهاز اللاب توب فى السيارة يساعدك على انجاز الكثير من المهام ايضا وانت فى طريقك لاجتماع مهم.

استغل الوقت الطويل الذى تقضيه فى سيارتك لمراجعة بريدك الالكترونى وتحدث مع سكرتيرتك لتكسب مزيدا من الوقت. اقرأ جيدا تعليمات التشغيل لتلك الاجهزة حتى يمكنك تحقيق الاستفادة القصوى منها فالتكنولوجيا الحديثة خلقت من اجل راحتك ضع كل شىء فى مكانه:

إن وضع كل شىء فى مكانه الصحيح يوفر الكثير من الوقت عند البحث عنه. ضع قلما وورقة بجوار التليفون حتى يمكنك تدوين الأرقام التى تملى عليك بدون إضاعة الوقت فى البحث عن الورقة والقلم. ولا تنس ترتيب أوراقك حتى يمكنك الرجوع إليها بسهولة..

فخصص دوسيها لأوراق البنك مثلا وآخر لفواتير الكهرباء وثالثا لفواتير التليفون وبذلك لن يضيع وقتك ولا جهدك فى البحث عندما يتطلب الأمر ذلك.< بعد توزيع كريم الأساس على بشرتك ضعى قطرتين من اللوسيون المرطب على اسفنجة نظيفة ومرريها على خديك وحاجبيك والمناطق المرتفعة من الخدين لتحصلى على اشراقة كاملة لوجهك.