هذا تقرير يحتوي على اكثر من 30 صوره نادره جدا والتقرير مأخوذ من مجلة ناشينال

جيوغرافي الامريكيه والذي نشر في شهر يوليو عام 1953 م . التقرير يتحدث عن حج عام

1372 هـ والصور التقطت بعدسة طالب مسلم اسمه عبدالغفور شيخ من اصل باكستاني والذي

يعمل مع والده بجنوب افريقيا ارسله والده لدراسة ادارة الاعمال في جامعة هارفارد

الامريكيه. ذهب عبدالغفور الى مقر المجله في العاصمه واشنطن واخبرهم انه ذاهب الى مكه

المكرمه لاداء فريضة الحج وتصوير الحج لطبعها في عدد من اعداد المجله وتعريف العالم

الغربي بشعائر الاسلام المقدسه وافقت المجله واعطته كاميرتين ملونتين وعاد لهم بصور رائعه عرضت في ذلك العدد.

الصور تم نشرها في عدد من المواقع ولكن لم تكن كاملة لذا اردنا ان ننشر لكم جميع الصور

لذلك فقد تم سحبها من المجلة نفسهاالتي التقطها المصور في حج عام 1372 هـ 1953م .




غلاف المجلة










الكاتب بالزي العربي يقف عند مركز تفتيش بين مكه والمدينه









عرفات









حجاج نازلين من طائره قادمه من بيروت








القادمين بواسطة النقل البحري








لقطه لرئيس الوفد المصري للحج مع حاكم جده كان يسمى قائم مقام وهو الامير عبدالرحمن السديري رحمه الله










حاج يكتب رسالة إلى أسرتة






























































الكوكا كولا ماكان لها منافس ذيك الايام

شوفوا الولد اللي على اليمين ترى ماكان معه كوكا بس اخذ قاروره فاضيه لزوم الكشخه بالصوره

الناس تصور ومبسوطه والرجال مسكره على يده الثلاجه وفيه الصيحه
















الكاتب بزيه الغربي عند بائع الاضاحي





















طبعا هذي وسيلة توصيل لحوم الاضاحي المحموله على سلال من الخصف




























وفي الختام نرى الأمير فيصل وزير الخارجيه رحمه الله يستعرض مع المصور الحاج عبد الغفور شيخ شرائح الصور

وقد تقابل الاثنان في مدينة نيويورك عندما كان الأمير فيصل رئيسا لوفد المملكه للأمم المتحده

يارب الصور تظهر
منقول من اميلى