السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته


قُـم لِـلـمُـعَـلِّمِ وَفِّهِ التَبجيلا
كـادَ الـمُـعَـلِّمُ أَن يَكونَ رَسولا

هكذا اختصر احمد شوقى النظرة الصحيحة لقيمة المربى



هكذا كبرنا و تربينا على ان المربى ، المدرس ، المعلم شئ خاص جدا ، واجب احترامه حق مكتسب


لنصتدم اليوم بواقع اخر تماما ، اخبار فى الصحف ، فى الانترنيت ، فى ملفات تلفزيه تشجب ظاهرة العنف ضد المربى

بعد أن أصبحنا نسجل مثل هذه الحالات يوميا


تفشى هذا المرض و استفحل فى مجتمعاتنا و اصبح ينبئ بالخطر


لنتساءل على من تقع المسؤولية ؟


على الولى الذى يستند لماله و نفوذه ؟


على التلميذ الذى لا يعرف قيم الاحترام و التقدير


ام على المربى الذى لم يعد مربيا يل أصبح اسما بلا روحا ؟