خايب وهتفضل , خايب؟؟

كلمة كثيرا من الامهات والاباء ما يطلقونها علي ابنائهم
ومثيلاتها كثر
مثلا
كسول ؛ بليد : بخيل : غير مؤدب
والخ الخ الخ
للاسف الشديد

ولا تودي هذة الكلمات وامثالها في هذة النفوس الصغيرة الا الي الحسرة والالم
وتدفعة ليزداد في معدل الخيبة والكسل والخمول

وربما يكون الطفل اكثر ذكاءا ونشاطا
ولكن لسلوك واحد خطا ينهال علية الابوين بكل هذة الامور التي تهد من عزيمتة القوية التي تحتاج الي تدعيم وتوثيق من جانب الابوين

واحيانا نجد ان هناك اخرون يسلكو هذا السلوك العدواني من الطفل
من الجد او الجدة او المعلمة في المدرسة
وبعد
لماذا نستخدم هذا الاسلوب الهدام مع الطفل الذي لم يتجاوز عمرة الخمس سنوات
ربما لهزيمتة مع احد زملائة في الروضة
او لاخفاقة في بعض الاختبارات المدرسية
او خطأة في حل بعض الواجبات المنزلية
او
او

مواقف كثيرة يخطا فيها الطفل ولكن وقت الخطا يحتاج الي حضن دافي يدعمة ويوجههة الي الصواب
لا الي من يهدم فية كل شي بكلمات اسمحولي اصفها بانها سخيفة

ومع كل ذلك اذا استخدمت هذة الكلمات سوف تجد ان هذة الكلمات انطبعت في ذهن طفلك واصبحت من صفاتة رغم انها لم تكن في اصول شخصيتة اصل

وللاسف الكثير منا يتبع هذا الاسلوب التوبيخي الذي يهدم اكثر من انة يبني

نحن نحتاج الي بناء قائد شجاع في المستقبل
ليحمل هم هذا الدين
ليستطيع ان يقود جيشا ليحارب اعداء الدين
ويستطيع ان يدافع عن نفسة وعن وطنة وعن اهلة
طفلك هو رصيدك الذي تعيش عمرك لتحصيلة في النهاية
كل ماتدخرة بداخلة تجدة بعد سنوات مترجم الي افعال

عندما تستخدم مع طفلك لغة الاطراء والتشجيع تجد افضل النتائج

حاولي عندما يخطا طفلك
لا لا تعنفية
بل
اجلسي معة علمية خطأه وعلمية الصواب الذي كان يجب فعلة
امدحية باجمل الصفات
قولي لة
حبيبي شجاع ويستطيع الدفاع عن نفسة
فهمية حدود معاملتة مع الناس لكي يكون طفلا واعيا
امدحية باسلوبة انزلي الي مستوي تفكيرة

مثلا
قولي لة حبيبي انت واعي لا تسمح لاحد بالعبث في اغراضك
لا تسمح لاحد ان يعتدي عليك في المدرسة
حبيبي شاطر ومتفوق وسوف يحصل علي اعلي الدرجات
حيبتي انت ماهرة في مساعدتي في المنزل وسوف تصبحين اما ماهرة في بيتك

اسمعي طفلك كلمات الاطراء التي تحبي ان تسمعيها انت من من هم اكبر منك
حتي تشجعية علي العمل الصالح

عرفية معني الخوف من الله
وان الانسان لابد ان يجعل الله نصب عينية وان يتعلم الا يعص الله في السر او العلن

وبذلك تستطيعين باذن الله وتوفيقة تربية ابن صالح يكون فارس همام في المستقبل يحمل لواء الاسلام
وتستطيعين تربية ابنة تكون اما للمستقبل يصعد علي يديها حافظي القران الكريم وجنود المستقبل وحماه الامة الاسلامية