نجاة البحار المصرى بالسفينة السورية الغارقة







توقفت عمليات الإنقاذ والبحث عن المفقودين من البحارة السوريين الذين كانوا على متن السفينة السورية "كرم 1" والتى غرقت فى مياه البحر الأسود قبالة المياه الإقليمية البلغارية، وذلك بعد أن تم إنقاذ خمسة من البحارة من بينهم بحار مصرى.

وقال أمين سر غرفة الملاحة السورية تحسن شحادة اليوم، الجمعة، إن عمليات الإنقاذ أسفرت عن نجاة كل من قبطان السفينة فراس الحجة، وباهر إبراهيم، ومحمود مصطفى، ومحمد خضور، وجميعهم من طرطوس واللاذقية إضافة إلى البحار المصرى حاتم عبد الكريم.

وكانت السفينة التى تعود ملكيتها لمواطن سورى من جزيرة (أرواد) قد اصطدمت الأربعاء الماضى مع سفينة أخرى فى مرفأ (بورغنر) البلغارى، مما تسبب بغرق السفينة السورية، فيما بقى خمسة من البحارة مفقودين وهم سامر عمورة، وعيسى صهيونى، وجمال الوزان، وأحمد برى، وحيبن حداد وجميعهم من سوريا أيضا.

وأضح شحادة أن أعمال مراقبة الشاطئ والأعماق مستمرة وصولا لانتشال الجثث فى حال الطفو على الشاطئ،مشيرا إلى أن العثور على ناجين بات فعلا شبه مستحيل.