الرمان وسيلة فعالة للوقاية من السرطان وتقوية جهاز المناعة



خلال الندوة القيمة التي أقيمت في الجزائر تحت عنوان (ندوة الجزائر الدولية الثانية حول الاعجاز العملي في القران والسنة)

قدم الدكتور سعيد كامل بلال أستاذ الطب والعلوم الطبية - جامعة الطائف ـ كلية الطب - جامعة الأزهر .. ورقة عمل حول

" الرمان واستعمالاته الوقائية والعلاجية" ... وفي ما يلي ما جاء في هذه الورقة الهامة من خصائص لهذه الفاكهة :

لماذا الرمان ؟

- من بين مئات الأصناف فان الفاكهة التى يأكلها الانسان فان عددا قليلا ذكر في القرآن وهذه اشارة ربانية الى ان هذه الأصناف المذكورة لها أهمية خاصة في حياة الانسان.

ذكر القرآن الكريم الرمان بإعتباره واحدا من النعم والايات الدالة على قدرة الله سبحانه وتعالى ومن النخل من طلعها قنوان دانية وجنات من أعناب والزيتون والرمان مشتبها وغير متشابه انظروا الى ثمره إذا اثمر وينعه ان في ذلكم لايات لقوم يؤمنون(الانعام99) . وذكرالقران الكريم الرمان بإعتباره واحدا من فاكهة الجنة (فيهما فاكهة ونخل ورمان) الرحمن,68

من قبل أن توصف فوائده الطبية فان الرمان اعتبر فاكهة مقدسة عند الديانات الكبرى في العالم.

كذلك فقد حظي الرمان بتقدير كبير من جميع حضارات الأرض تقريبا.

ففي اليهودية ذكرالرمان باعتباره واحدا من وصايا التوراه 613حيث يرمز الى القداسة والحرمة والخصوبة.

وقد كان يزين اعمدة هيكل سليمان كما كان يزين ملابس ملوك اليهود واحبارهم.

وفي المسيحية يستخدم كرمز للبعث والحياة الأبدية في الفنون المسيحية كما تزين به تماثيلهم المقدسة. كذلك تحتوي عليه الصورة الشهيرة للعذراء والطفل.

أما في البوذية فيعتبر الرمان واحدا من الفواكه الثلاثة المقدسة.

وفي أسطورة (هاريتي) التي كانت متوحشة وتأكل الأطفال فقد شفيت من الشر عندما أعطاها بوذا رمانة لتأكلها.

وشخصية (هاريتي) يقدسها اليابانيون أيضا وتتقرب إليها النساء العاقرات .

وفي الديانة الزرادشتية حيث أن الموطن الأصلي للرمان هو بلاد فارس فقد كان يستخدم كثيرا في الطقوس والشعائر الدينية.

وبغض النظر عن تقديس الأديان للرمان فإن الحضارات القديمة في الأرض نظرت إلى الرمان بعين التقدير والإعتبار نظرا لفوائدة الطبية العديدة.

وفي الحضارة اليونانية القديمة كان الرمان يرمز للحياة والتكاثر والزواج. ودخلت حكاياته وفوائده الخارقة في كثير من الأساطير اليونانية. كما كان يعرف باسم "فاكهة الميت" نظرا لأن المحتضر عادة ما يطلب الرمان.

اما في الحضارة المصرية القديمة فالمصريون القدماء كانوا يعتبرونه واحدا من الفواكه المقدسة. ووجد في الرسوم الموجودة في المعابد المصرية القديمة.

والفرس كانوا يعتبرون أن بذور الرمان إذا أكلها المقاتل تجعله لا يهزم في الحرب . والبابليون أعتبروا أن بذور الرمان هي العنصر المحفز للبعث والنشور . وعند الصينيين القدماء فإن الرمان يرمز للحياة الأبدية.

ويستخدمه الصينيون بشكل كبير في فنون الخزف حيث يرمزون به إلى الخصوبة والوفرة والذرية الصالحة والمستقبل السعيد.

استخدام الرمان في شعارات الهيئات الطبية العالمية :

الجمعية الطبية البريطانية وثلاث من الكليات الطبية الملكية ، تُضًمن الرمان في شعاراتها. وهذا يعكس أهميته الكبرى في الممارسة الطبية وقناعة هذه المؤسسات الطبية العريقة بفوائده الكبيرة .

شعارالجمعية الطبية البريطانية

British Medical Association

شعار الكلية الملكية للأطباء

Royal Collage of physicians

شعار الكلية الملكية لأطباء النساء والتوليد

Royal Collage of Obstetricians and Gynaecologists

شعار الكلية الملكية للقابلات

Royal Collage of Midwives

الى ماذا يرمز الرمان؟

عندما تستخدمه الهيئات الطبية في شعاراتها فهي ترمز به إلى:

الحياة الممتدة الأبدية - الخصوبة والوفرة والذرية الصالحة - المستقبل السعيد.

المنشأ :

موطن الرمان الأصلي في بلاد فارس وأواسط آسيا إلى جبال الهيمالايا شمال الهند وهو يزرع من قديم الزمان في بلاد حوض البحر المتوسط .

أهم مناطق زراعته في الوقت الحالي:

- ايران - العراق - افغانستان - باكستان - بنجلاديش - الهند - الصين - ماليزيا - مصر - السعودية - جنوب اوروبا. وقد ادخله المستعمرون الاسبان الى امريكا الشمالية في سنة 1769 حيث يزرع في ولايتي كاليفورنيا واريزونا.

وصف شجرة الرمان:

- شجرة الرمان شجرة جذابة متوسطة الحجم يبلغ متوسط ارتفاعها حوالي 5 امتار وتعيش لسنوات طويلة. تبدأ الانتاج بعد السنة الاولى الى 15 سنة حيث يبدأ الانتاج في التراجع. وهي شجرة دائمة الخضرة في معظم الاحيان.

- لها زهور جذابة حمراء برتقالية وأوراق صغيرة لامعة رمحية الشكل.

- كما تتميز ثمارها المعروفة بتيجانها الكأسية وتتراوح ألوانها من الاصفر الى الاحمر الغامق.

- وتحتوي الثمرة على العديد من البذور المحاطة بحويصلات العصير المتعددة الاضلاع والمرصوصة بتداخل عجيب.

الاجزاء المستخدمة طبيا:

تقريبا كل اجزاء النبات تستخدم في الاغراض الطبية:

- الزهور - العصير - البذور - قشرة الثمرة - اللحاء المحيط بالسيقان والجذور.

- الجزء المأكول من الثمرة يحتوي على %80 عصيرا و20% بذورا.

- العصير يحتوي على %85 ماء و10% سكريات و1,5% بكتين وحمض الاسكوربيك والبوليفينولك فلافينويد.

الكيماويات النباتية الموجودة في الرمان:

Phytochemicals

- العصير: يعتبر مصدرا هاما لنوعين من مركبات البوليفينولك: انثوثيانين وهيدروليزابل تاننيس.

- البذور: تعتبر مصدرا هاما للالياف والسكريات والبكتين كما تحتوي على هرمون الاستروجين.

- لحاء الشجرة: يحتوي على حمض البونيكوتانيك - حمض الجاليك - مانايت - بيليتيرين - ميثيل ايزوبيليتيرين.

- القشرة الخارجية للثمرة: تحتوي على معظم الكيماويات النباتية.

استخدامات الرمان في الطب التقليدي والشعبي:

- امراض الجهاز الهضمي.

الاسهال والدوسنتاريا والمغص المعوي والتهابات القولون وعسر الهضم والطفيليات المعوية وعلى الاخص الديدان الشريطية.

- أمراض الاجهزة التناسلية:

التهابات الجهاز التناسلي والافرازات البيضاء وفرط الطمث.

- امراض الجلد والانسجة الرخوة: تستخدم القشرة كدهان خارجي في حالات التهابات الجلد التحسسية - حب الشباب والتهابات الثدي.

- امراض الجهاز العصبي: الشلل والصداع والهيستريا.

- حالات الشرج الجراحية: البواسير وسقوط المستقيم.

- امراض العين والاذن: آلام الاذن وضعف الابصار.

- امراض الفم والاسنان: التهابات اللثة وآلام الاسنان.

الاستخدامات الطبية الحديثة للرمان:

- فعاليته كعنصر مضاد للاكسدة.

- يحتوي الرمان على عناصر ذات فعالية عالية كمضادات للاكسدة (التي تعمل على الحفاظ على صحة الخلية الانسانية وتقاوم الامراض). مثل مركبات البولي فينول القابلة للذوبان

Soluble polyphenol compounds

(shubert, et al ;9991 Aviram, et al ;0002 Festa, et al 1002)



وقائي وعلاج كيماوي للسرطان:

- ثبت ان خلاصة الرمان في الجرعات العلاجية تسبب موتا طبيعيا للخلايا السرطانية apoptosis دون ان تؤثر على الخلايا السليمة.

- استخدم بنجاح في علاج سرطان الثدي حيث ثبت انه يوقف نمو الخلايا السرطانية ويمنع انتشارها ويزيد من معدلات الموت الطبيعي apoptosis للخلايا السرطانية Kim, et al 2002

- كما ثبتت فعاليته العالية في علاج والوقاية من سرطان المثانة البولية حيث انه يوقف نمو السرطان كما يتدخل في العوامل الوراثية للخلايا السرطانية بما يؤدي الى موتها في النهاية Malik; et al 5002

علاج أمراض القلب والأوعية الدموية:

ثبتت فعاليته العالية كمضاد لتصلب الشرايين حيث أنه يقلل من نمو البؤر التصلبية وذلك لآثاره المضادة للأكسدة على الليبوبروتين وآثاره على الخلايا اللاقمة macrophages والصفائح الدموية. (Michael D. et al )5002

واستعادة الوظائف الطبيعية المضطربة للعضلة القلبية (Iakovleva, et al )8991

مضاد للميكروبات ومضاد للإلتهابات:

ثبتت فعاليته العالية كمضاد للفيروسات ومضاد للبكتيريا وكمضاد للإلتهابات (Akiyama, et al ;1002 Belal & Hassan 9002)

مضاد للعوامل المسببة للتشوهات الوراثية

(Thresiamma, et al 8991)

مقوي لجهاز المناعة ( (Lee, et al 8002

يمنع تليف الكبد

(Thresiamma & Kuttan 6991)

يحفز التئام الجروح ويقوي الأنسجة الرخوة وهذا أيضا يمكن أن يساهم في منع الخلايا السرطانية من الإنتشار

(Murthy, et al 4002)

الاستنتاج :

الخلاصات المستخرجة من الرمان ليس لها آثار جانبية ولاتفاعلات معاكسة مع الأدوية الأخرى.

الرمان يبدو كأكبر وسيلة فعالة للوقاية من السرطان وتقوية جهاز المناعة والوقاية من أمراض القلب وتليف الكبد.

يوصى الأطباء بإستعمال الرمان كفاكهة مائدة أو كعصير وكذلك استخدام قشر الرمان ومحلوله المائي نظرا لقيمته العالية كمضاد للأكسدة.

الخلاصة:

هذا الإستعراض التاريخي وهذه الدراسات الطبية الحديثة والموثقة لتدل على أهمية الرمان المؤكدة في الحفاظ على حياة الإنسان وعلاج الكثير من الأمراض.

من هنا تأتي الإشارة القرآنية المعجزة لهذه الفاكهة باعتبارها من النعم والآيات الدالة على قدرة الله سبحانه وتعالى وأنه نزل الكتاب بالحق.

انها معجزة قرآنية،

وهو الذي أنشأ جنّات معروشات وغير معروشات والنّخل والزّرع مختلفا أكله والزيتون والرمّان متشابها وغير متشابه