سرطان الحنجرة و الحبال الصوتية


تعتبر أورام الحنجرة الحميدة من أكثر أنواع
السرطان انتشارا خاصة ما يسمى بلحميات الحبال الصوتية وعلى الرغم من وجود
الكثير من الأنواع الأخرى إلا أن هذا النوع من الأورام يصيب الرجال أكثر من النساء
في سن ما بين الثلاثين والخمسين وهو ناتج عن تكرار التهاب الحبال الصوتية وكذلك
حساسية الحنجرة والاستخدام الخاطئ للصوت ناهيك عن تعاطي التدخين والذي يعتبر من
أخطر الأسباب.


الأعراض والتشخيص

تتمثل الأعراض في وجود بحة في الصوت
أو انحباس الصوت أو اختفائه كحة تحسسية متكررة صعوبة في التنفس ويمكن تشخيص
الحالة باستخدام المنظار حيث في الغالب تكون اللحمية متصلة بالجدار الداخلي للحبل

الصوتي ووجودها يمنع الإطباق الكامل للحبال الصوتية
متسببا في حدوث بحة الصوت وأحيانا
صعوبة التنفس.


سرطان الحنجرة والحبال الصوتية

سرطانات
الحنجرة والحبال الصوتية من أكثر السرطانات التي تصيب الرأس والرقبة حيث لوحظ أنها
قد تصل نسبتها من المجموع العام إلى حوالي 40% إضافة إلى أنها أكثر حدوثا في سن 45
سنة إلى 75 سنة وخصوصا عند الرجال بنسبة تصل 10 إلى 1 مقارنة بها عند النساء
في حين أن هذه النسبة تنخفض في أوروبا وأمريكا لتصل إلى حوالي 6 إلى 1 وذلك لازدياد أعداد
المدخنات هناك.

تشمل الأعراض: بحة في الصوت وهي من الأعراض الرئيسة
ألما في الحنجرة صعوبة التنفس الشعور بوجود جسم غريب في الحنجرة صعوبة البلع
كحة مزمنة تضخم الغدد الليمفاوية المجاورة
للحنجرة.

بالنسبة للعلاج فقد شاهدت حالات شفاء عديدة لمثل هذا المرض للدكتور محمد الهاشمي بواسمة الأعشاب الطبيعية والرقية الشرعية وهذا شفاء طبيعي لا ضرر فيه ليس كباقي الأدوية الكيماوية التي تخلف أعراض أخرى
نسأل الله العفو والعافية للجميع.