أظهرت نتائج دراسة علمية حديثة أن إضافة ملعقة واحدة من أوراق نبات القرفة إلي الطعام تعد أفضل وسيلة للتحكم في مستويات السكر والكوليسترول في الدم‏.‏ وحسب الدراسة‏.

‏ فإن الأثر الفعال للقرفة يكمن في إبطاء حركة المعدة في إفراغ محتوياتها من الطعام بمختلف أنواعه ودفعه إلي الأمعاء الدقيقة‏,‏ الأمر الذي يسهم في عدم امتصاص الأمعاء لكل السكريات الموجودة في الأطعمة أو المشروبات دفعة واحدة أو خلال مدة قصيرة‏.‏
وأكدت الدراسة أن الجدوي الحقيقية للقرفة لا تظهر إلا بعد الانتظام في تناولها لمدة لا تقل عن أربعين يوما‏,‏ حيث تبدأ عمليا في تحسين وتعزيز قدرة خلايا الجسم علي الاستفادة مما هو متوافر في الجسم من كميات‏,‏ ولو ضئيلة من الأنسولين‏,‏ حيث تخفض إنتاج خلايا الجسم للأنزيمات التي تحول دون عمل الانسولين بشكل جيد في هذه الخلايا‏.‏