القبض على بريطانى يحرق نسخاً من المصحف الشريف




ألقت الشرطة البريطانية أمس القبض على مواطن قام بحرق نسخ من المصفح الشريف وسط مدينة كارلايل خلال مظاهرة ضد الإسلام.

وقالت صحيفة الدايلى ميل البريطانية، إن الشرطة قد ألقت القبض على الرجل بعد أن أشعل النيران فى المصحف الشريف، بعد أن قال بعض الكلمات ضد الدين الإسلامى والمسلمين.
وأضافت أن الشرطة قد صادرت ما تبقى من آثار المصحف الذى قام الرجل بحرقه، وألقت القبض على الرجل بتهمة العنصرية والإساءة للأديان، جاء ذلك بعد أن أدلت أول سيدة مسلمة بمجلس الوزراء البريطانى بارونيس وارسى بتصريح قالت فيه: إن الخوف من الإسلام "الإسلاموفوبيا" أصبحت ظاهرة طبيعية ومقبولة فى حفلات العشاء فقط.
وقال القس الأمريكى تيرى جونز، إنه يشعر بخيبة أمل نتيجة منعه من دخول بريطانيا، حيث إنه يشعر بأن هذا القرار "غير عادل"، فى الوقت الذى قال فيه متحدث باسم وزارة الداخلية أن الحكومة تعارض كافة أشكال التطرف، لذا ستمنع دخول تيرى جونز لبريطانيا.