السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




جائني يا قراء يا كرام .. نوادر وحكايات وكلام
عن بنت ثلاثينية .. غارقة في الظلام
وعرسان مقشفين .. غرقانين في الاوهام
وعن امهات العرسان المفترية..اللي بتاكل اللحمة نية
وبتشرب عصير زلط في الصبحية
تعبوا البنية وشلفطوها ..وبجهلهم خبطوها


احكي يا بت يا مخبوطة عن النكسة
والعرسان اللي جابتلك الوكسة

فهرس الخيبات :

الخيبة الاستفتاحية :










الخيبات الرسمية :




اولا/
العريس المجنون






جائني يا قراء ياكرام ... أنه وفي احدى الأيام
كانت البت مخبوطة .. لسة صغننة ومبسوطة
لحد ما جه اليوم التعيس .. اللي اتقدملها فيه عريس ..
بيقولوا دكتور ومتعلم .. وابن ناس ومتهندم
فندهلها ابوها وسألها ..
وخدلها موعد عشان العريس يقابلها



- شوفي يا بنتي ..
- ايوة يا بابا
- الشاب كويس .. دكتور وبيحضر ماجستير .. وحالته المادية ماشاء الله واخلاق عالية ومهذب اوي لا عمره كلم بنت ولا عمره مشي مع بنت ... وسنه مناسب لسنك عنده 26 يعني اكبر منك بـ3 سنين ... قلتي ايه ؟
- .....
- اقوله ييجي بكرة ؟؟
- اللي تشوفه يا بابا



هيييييييييييييييه هتجوز


ماما : انتي هتخرجي للعريس كده ؟
- ماله كده يا ماما ...
- حطي حاجة على وشك ... شوية كحل شوية روج !
- حطيت يا ماما بس مش كتير .. يقول عليه ايه ما صدقت !
- طب يلا ادخلي ..


مش قادرة .. وقفت على باب الصالون ... مش قادرة بجد .. موقف وحش اوي


اختي : ادخلي بقى .....


ايد زقتني من ورا ... لقيت نفسي في الصالون .. تحت الأمر الواقع


فاضطريت اكمل : أأ ... السلام عليكم ...
العريس وقف : وعليكم السلام ورحمة الله ... بسم الله ماشاء الله


وعمالة اقرب .. هو ده ! .. هو في حد وحش كده !!
طب هو كده واقف كله ؟ كامل يعني ؟ ... قصير اوي ..!
يلا معلش مش مشكلة الطول


طب هو اقرع ولا انا بيتهيألي ؟
قربت اكتر ....
آه اقرع يا مخبوطة ... اقرع وبالثلث ..
يلا معلش مش مهم القرعة
بتحصل كتير


انما ايه اللي هو لابسه ده ؟ ..
كرافتة كاروهات ! .. قميص كاروهات ! .. بدلة مقلمة !
ايه تضارب الالوان ده ! .. كنت هصرخ في وسط الصالون بصوت مجلجل واقول :


جتنا نيلة في حظنا الهباب



لا يا مخبوطة ..اعقلي .. الراجل مش بشكله ولا لبسه ..
الراجل بأخلاقه .. يلا معلش ... بكره تعلميه ازاي يلبس .. المهم يكون طيب .. ولا ايه ؟
ايوة صحيح .. المهم يكون طيب .. هحاول ابلع منظره


قعدت على الكرسي بعد ما خيبة الأمل تغلغلت جوايا ...


العريس : ازيك يا انسة مخبوطة ؟
انا بصوت مبحوح من كتر الاحراج : الحمدلله
العريس : ايه مالك زعلانة ليه ؟
( هو باين عليا اوي كده ! .. انما هكون زعلانة من ايه ! .. من وسامتك المفرطة )


بابا : اصلها كانت تعبانة النهاردة شوية ... ها ها ها
( انا كنت تعبانة ؟ امتى ده )



بعد السلام والتحية وشوية المجاملات ...


العريس : قوليلي يا آنسة مخبوطة .. حضرتك ليه اخترتي كلية الاقتصاد والعلوم السياسية ؟
- انا كنت اتمنى ادخل صيدلة بس مجموعي في الثانوية العامة كان ....
بابا قاطعني : احم .. هي اختارت الكلية دي عشان كانت شايفة انها مناسبة لشخصيتها اكتر ...
العريس : برضو مافهمتش انتي اخترتيها ليه يعني ؟


مخبوطة : .... عشان .. شفت انها ملائمة ليا


العريس بيتساءل بحيرة : .......... يعني اخترتيها ليه ؟


( ... سلامة الفهم ! )


بابا : ... آآآآ .... على فكرة يا دكتور .. مخبوطة بترسم ...
العريس : اووووه بجد ! طب يا ريت نشوف شوية من رسوماتك يا آنسة مخبوطة ...
مخبوطة : طب عن اذنكوا .. ثواني ..


مشيت وعيون العريس عمالة تخبط فيا زي الرصاص
جبت الرسومات بتاعتي واديتهم للعريس .. راح مسكهم من غير ما يبص فيهم وحطهم جمبه على التربيزة ...


ايه قلة الذوق دي ..
مش عايز تشوفهم اومال قومتني اجيبهم ليه طيب ! .. آآآآآآآآه ... ده كان عايز يتفرج على جمال خطوتي بقى !!
هاهاها .. انت عريس خلبوص صحيح


العريس : صحيح كنتي بتدرسي ازاي وسط القصف واللي بيحصل ده ..
انا : والله حاولت اتأقلم عشان ..


قام مقاطعني ومدور وشه لبابا : شارون ده بجد ياعمي لا يمكن يكون معاه مفاوضات ...
( ايه يا ابني انت مش قاعدة بكلمك ! )


العريس : عايز اسألك سؤال يا آنسة مخبوطة بس محرج شوية ..
بابا : اتفضل يا ابني خد راحتك ...


العريس : هو انتي لما كنتي في الجامعة .. كنتي بتخرجي القصة بتاعتك برا الايشارب زي ما البنات بيعملوا ؟
- هاه ؟ لا ...


العريس : طب كنتي بتقعدي مع شبان ؟
( ده انت زودتها اوي )
بابا : يا ابني احنا بناتنا مش بتوع الكلام ده ! انت هتزعلني منك ولا ايه ؟
العريس : انا آسف يا عمي والله مش قصدي اللي فهمته ارجوك ما تكونش زعلت مني ...
بابا : هففففففف ... خلاص حصل خير
العريس : معلش هتعبك معايا ممكن بس مناديل كلينكس اذا تكرمتي ..
( انت كل شوية هتقومني .. ما تحترم نفسك ياد انت ! )
انا : اوكي .. ثواني


و لسوء الحظ ( او يمكن لحسن الحظ ) كان عندنا قبلها بيوم عزومة وكل الكلينكس اللي عندنا خلص بدور مالقيتش .. لقيت في اوضتي علبة كلينكس حجم كبير .. بس مافيهاش الا 3 ورقات في آخرها ... اعمل ايه ! ..
اختي قالتلي خديهم في ايدك واديهم له ..عيب تاخدي العلبة الكبيرة دي وهي فاضية كده ... رحت طويتهم في ايدي كده زي الشطار ورحت للعريس مديتله ايدي :
- اتفضل ..
بصلي من فوق لتحت وقال : لا متشكر .. معايا
( لا لا لا .. انت الظاهر كده عندك انفصام في الشخصية ! ... )


استغربت من تصرفه ده .. وحطيت الكلينكس على التربيزة بعصبية وقعدت .. نقول ايه .. لو بينفع نشتري الذوق كنا اشتريناه


العريس بمنتهى الحداقة : ما سألتينيش يعني يا آنسة مخبوطة ... خليتك تيجيبي الكلينكس ليه مع ان معايا كلينكس


( يا واد يا فتك !!!!! )
مخبوطة : اصل انا عندي ذوق وما بحبش احرج حد


بابا : ايه يا ابني مالك كده في ايه ؟؟؟
العريس : مش قصدي حاجة يا عمي بس كان قصدي اوجهها واقولها غلط الطريقة اللي قدمتلي فيها الكلينكس دي !


( ده انت نهارك مش فايت النهاردة !! )


بابا : خشي انتي جوة يا مخبوطة


ماكدبتش خبر وجريت على اوضتي .. ايه الخيبة القوية دي
وانا اللي فرحت ان جالي عريس !


اختي : هاه ايه الاخبار ..
انا : لا مستحيل اتجوزه ... انا عمري ما شفت حد قليل ذوق بالشكل ده ! ... ده مريض نفسي !
- يعني خلاص ! .... جت الحزينة تفرح !
- لقت واحد عفش في المطرح



بعد شوية جه بابا : الراجل روح .. ايه رأيك فيه ؟ هو غبي بس يعني لو ...
انا : لا يا بابا انا مش موافقة ...لا يمكن
بابا : طب اصبري انا كلمته وفهمته ان ده غلط واعتذر لأنه كان مرتبك وقعد ساعة يتأسف ...
انا : لا لا .... دي حركات مقصودة ...
بابا : عموما .. هو قال هيتصل بعدين .. وانتي حرة
انا : لا مستحيــــــل !!



في المساء : ترررررررررررن تررررررررررررن


- آلو .. أهلا يا ابني مساء النور ... اه الحمدلله ... آه .. ممممم
انت شاب محترم يا ابني وكل حاجة بس .. البنت مش موافقة .... مصممة ايوة ..... ايوة ممكن تكلمها .... يا مخبوطة ... مخبووووطة .... تعالي الدكتور عايز يتكلم معاكي ...
اداني بابا السماعة وهو بيشاورلي اخلص بسرعة
- آلو .. مساء النور
- ايه يا آنسة مخبوطة زعلانة ليه
- مش زعلانة .. بس كل شيئ قسمة ونصيب
- وليه قررتي بالسرعة دي ان مفيش نصيب ؟
( يادي الاحراج ! بتدققوا في السؤال ليه ؟ لازم نقولها في وشكوا يعني .. اننا ما بنتجوزش مجانين ! )
- اصل بصراحة حسيت ان مفيش بينا تقارب او تفاهم و ...
- ليه مفيش بينا تقارب .. هو انا بصلي الصبح ركعتين وانتي بتصليه خمس ركعات !
- ايه دخل الصلاة في الموضوع ! كل المسلمين بيصلوا زي بعض !
- يبقى مفيش اختلاف في الأمور الجوهرية .. انا مسلم وانتي مسلمة
- يا سلام ! ... شوف يا دكتور بصراحة انا آسفة اوي و
- شوفي يا آنسة مخبوطة .. انا لما كنت بدرس كنت بحفظ العملية الجراحية من اول مرة يعملها الجراح قدامي .. وكنت بحب اوضة العمليات اوي .. لدرجة اني كنت ببات فيها .. ومرة واحدة ست كانت بتولد قيصري و ...
- حضرتك بتقولي الكلام ده ليه دلوقت دخله ايه في موضوعنا ؟
- اصل انتي شايفة ان مفيش بينا تقارب في الشخصية عشان انا دارس طب وانتي اقتصاد بس احب اقولك بالعكس ده شيئ تكميلي مش محل خلاف و ...
- حضرتك ايه دخل الدراسة انا مش قصدي كده !
- اومال ايه ؟
( اقوله ايه ده !!! )
- انا فكرت كويس وخدت قراري وكل شيئ قسمة ونصيب
- ازاي يعني قررتي .. اذا كنت انا موافق وابوكي وامك موافقين يعني احنا كده تلاتة موافقين يعني الاغلبية
( اغلبية ايه ياد هي انتخابات ؟ )
- انا اللي هتجوز مش بابا ولا ماما ...
- وانا !
- انت انسان كويس بس الجواز قسمة و نصيب .. ممكن بعد اذنك عشان عايزة انام ؟
- آنسة مخبوطة ممكن اسألك بصراحة ...
( اللهم طولك يا روح )
- اتفضل اسأل ..
- انتي بتحبي حد تاني مش كده ؟
- تصبح على خير ...





و قفلت مخبوطة سماعة التليفون
في وش هذا العريس المجنون ...
للأسف ما بقتش تنفع الشهادة ... اللي مش محسنة لصاحبها عادة
هو فاكر نفسه جاي يخطب بنت ناس
ولا يشتري سجادة !


وحطت مخبوطة ايدها على خدها .. بتفكر في الاشكال اللي بتتقدملها
داعية ربها يريحها من هذه النوعية
اللي كانت السبب .. في خيبتنا العربية القوية

انتظروووووووووووووووووونى