قيادات سابقة بـ"التعليم" تطلب العودة للوزارة بعد رحيل "بدر"

الثلاثاء، 8 فبراير 2011 - 14:56

د. أحمد زكى بدر وزير التربية والتعليم
كتب حاتم سالم

تقدم عدد من قيادات وزارة التربية والتعليم، الذين أبعدهم د.أحمد زكى بدر عن مناصبهم خلال فترة تواجده بالوزارة، بطلبات مكتوبة للدكتور هانى هلال، وزير التعليم العالى والقائم بأعمال وزير التربية والتعليم مؤقتاً، دعوه فيها إلى إعادتهم لوظائفهم وأكدوا أن "بدر" استبعدهم دون أسباب أو تحقيقات.

ومن بين المتقدمين بطلبات العودة إلى قطاعات ديوان الوزارة صبحى قناوى، المدير السابق للإدارة العامة للامتحانات، والذى استبعده "بدر" بعد شهرين فقط من تعيينه، ويؤكد "قناوى"، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن رحيل "بدر" دفعه لتقديم طلب بالعودة للوزارة.

ويضيف "نثق فى أن اللواء حسام أبو المجد مدير أمن التعليم سيفحص طلباتنا تمهيداً لرد حقوقنا وسنمنحه الفرصة حتى يتم مهمته".

من جهتها، توضح راندا حلاوة، المدير السابق لإدارة الجمعيات الأهلية بقطاع التعليم الأساسى، أنها نُقِلَت بموافقة "بدر" إلى مديرية التعليم فى القاهرة دون أسباب، وتشير "حلاوة" إلى أن رحيل الوزير السابق منحها الأمل فى العودة للديوان العام مضيفةً "تقدمت لمكتب بدر بأكثر من التماس دون جدوى".

ومن جانبها، تكشف فريدة الحباك، رئيس قسم بإدارة العلاقات الثقافية الخارجية بالوزارة، عن صدور قرار من "بدر" بنقلها إلى إدارة الهرم التعليمية لمجرد أنها طلبت منه الانتقال إلى قطاع الكتب بمنطقة فيصل لقربه من منزلها.

وتضيف "التقيت الوزير بعد نقلى فرفض عودتى للديوان"، فيما يفيد سعيد عوض، رئيس قسم بإدارة الحسابات بالوزارة، بأنه أُبعِدَ عن منصبه ونُقِلَ لإحدى المديريات التعليمية دون إجراء تحقيق قانونى معه، ويستطرد "عوض" قائلاً "الوزير زكى بدر اعترف بنفسه بأن هناك أوامر تنفيذية بنقل موظفين كانت تصدر دون علمه".

فيما يشير إبراهيم الشبكشى، نقيب المعلمين بديوان الوزارة، إلى أن رحيل اللواءات الذين أحضرهم "بدر" إلى "التعليم" يعد مطلباً لقطاع عريض من الموظفين، ويقول "نستثنى من هذا المطلب اللواء حسام أبو المجد مدير الأمن نظراً لوقوفه إلى جوارنا ودعمه مطالبنا كما أن وجود لواء فى منصب كهذا يبدو مقبولاً".