البرادعي: ساعة النصر اقتربت بسواعد كل مصري




كتب- أيمن شعبان:
قال الدكتور محمد البرادعي المدير السابق للوكالة الدولية لطاقة الذرية، رئيس الجمعية الوطنية للتغيير إن ساعة النصر اقتربت بسواعد كل مصري.
وأضاف البرادعي في تعليق كتبه بحسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر":" أتابع الموقف عن كثب.. ساعة النصر اقتربت بسواعد كل مصري.. الحق فوق القوة ".
وطالب الدكتور محمد البرادعي ، رئيس الجمعية الوطنية للتغير، في تصريحات سابقة، القوات المسلحة المصرية بالتدخل بصورة حاسمة وفورية لوقف الاشتباكات الواقعة بين مؤيدين للرئيس مبارك ومعارضي له بميدان التحرير.
وقال البرادعي:" يقف العالم كله اليوم ليشهد في ذهول جريمة أخرى من جرائم النظام المصري ضد شعبه الأعزل حيث اعتدى المئات من عناصر الأمن السرية وعصابات من المأجورين من جانب القلة المستفيدة من النظام بالأسلحة البيضاء وقنابل النار على عشرات الألاف من المواطنين المصريين الذين يعتصمون في مظاهرات سلمية للتنديد بالسياسات القمعية للرئيس مبارك".
وأضاف البرادعي في بيانه:" يستنكر الضمير الوطني هذه الجريمة الشنعاء، ويعرب عن دهشته البالغة لموقف الجيش المصري الباسل الذي بدا أن حياده كان مفرطاً في السلبية حيث كان مراقباً للاعتداءات الوحشية وليس مانعاً لها وحامياً للشعب المصري كما عهدناه دائماً".
وتابع البرادعي:" أطالب الجيش بحماية أرواح الألاف من الشعب المصري، وأهيب به أن يتدخل بصورة حاسمة وفورية لوقف هذه المجزرة التي تمثل انتهاكاً صارخاً لقيم إنسانية جوهرية في مقدمتها حق كل إنسان في ممارسة حرية التعبير وحرية التجمع".




المصدر:مصراوي