تظاهر العشرات أمام النائب العام للمطالبة بالإفراج عن مصريين بالسعودية

الثلاثاء، 22 فبراير 2011 - 15:06

النائب العام المستشار عبد المجيد محمود

كتب محمود حسين


نظم عدد من المواطنين من مختلف المحافظات وقفة احتجاجية ظهر اليوم، الثلاثاء، أمام دار القضاء العالى للمطالبة بالإفراج عن أكثر من 200 مصرى محبوسين فى سجون المملكة العربية السعودية دون ارتكاب أى جريمة ودون محاكمة.

قال أهالى المصريين المحبوسين فى السجون السعودية خلال الوقفة، إنه تم إلقاء القبض على ذويهم أثناء سفرهم للعمل فى السعودية من خلال ميناء "ضباء" بسبب حملهم أدوية طبية للعلاج تحتوى على نسبة مخدر قليلة، مؤكدين أن كلاً منهم كان معه تقارير طبية تثبت حاجتهم لمثل هذه الأدوية، موضحين أنه تم حبسهم فى سجن "ضباء"، كما تم نقلهم إلى سجن تابوت بعد قرار إزالة سجن "ضباء".


وذكر الأهالى أنه منذ أكثر من سنة توالى القبض على المصريين خلال سفرهم إلى السعودية فى ميناء "ضباء"، وأن البعض منهم خرج إلى السجن بعد أن ضمنه الكفيل السعودى، ولكن لا يستطيع الرجوع إلى مصر لأنه على ذمة قضية.


وأضافوا أنهم تقدموا بأكثر من شكوى لوزارة الخارجية المصرية والسفارة السعودية فى القاهرة، وأن بعض المصريين فى السعودية تقدموا بشكوى للسفارة المصرية هناك ولكن دون جدوى، موضحين أن مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين فى الخارج زار ذويهم فى السجن ووعدهم بالخروج خلال 10 أيام، ولكن ذلك لم يحدث.


وقال الأهالى إن الشرطة السعودية شكلت لجنة للتحقيق مع ذويهم وأثبتت هذه اللجنة حسن نوايا المصريين المحبوسين، بالإضافة إلى لجنة أخرى شكلتها وزارة الصحة هناك، أثبتت حاجتهم لهذه الأدوية، ولكن إدارة السجون رفضت خروجهم إلا بإصدار عفو ملكى.


وتوجه المحتجون إلى وزارة الخارجية لمخاطبة المسئوليين باتخاذ إجراءات عاجلة للإفراج عن المحبوسين، مؤكدين أنه ليس هناك من ينفق عليهم إلا ذويهم المحبوسين.


المصدر: اليوم السابع