التغذية الجيدة أثناء الحمل..مهمة للأم والطفل




أشارت الأبحاث العلمية إلي أن تناول الأم الحامل للفيتامينات يؤدي لوصول نسبة منها 20 % إلي الجنين.

كما تساعد علي ولادة طفل سليم ومعافي، فالتغذية في فترة الحمل لا تعني تناول أي طعام فحسب، ولكن يجب أن تحتوي علي فيتامينات ومعادن أكثر فالحديد تحتاجه المرأة لزيادة عدد كرات الدم الحمراء لتفادي الأنيميا ولتغطية احتياجات الجنين والمشيمة من الهيموجلوبين.

وقد أثبتت الدراسات ان ما بين 10 % إلي 20 % من النساء يعانين من انخفاض نسبة الحديد أثناء الحمل. لذلك يجب تناول الأدوية التي تحتوي علي الحديد لتعويض النقص في الشهور الأولي للحمل خاصة في نهاية الشهر الثالث حيث تكثر الحاجة لهذا المعدن بالجسم ويوجد الحديد في الغذاء بنسب مختلفة فاللحوم والأسماك والخضر والفاكهة تحتوي علي 30 % حديد، والحبوب تحتوي علي 18 % بينما تحتوي الألبان علي 8 % والبيض 7 % ، أما البقول فتحتوي علي 2 % من معدن الحديد وهو أهم المعادن بالنسبة للحامل علي الاطلاق.

كما تعاني بعض السيدات من انخفاض نسبة حمض الفوليك (ب9) بأجسادهن ونقص هذا الفيتامين يؤدي لحدوث تشوهات بالأجنة كما تقل المناعة لدي الأم والجنين في حال نقص هذا الفيتامين مما يعرضهما لكثير من أمراض ضعف المناعة..

ولذلك يجب ألا تقل نسبة استهلاك المرأة منه عن 50 مليجراما يوميا منذ بداية الحمل أما اللاتي لا يعانين من نقص الحمض فيكفيهن تناول المزيد من الخضراوات الطازجة. وحمض الفوليك يوجد في الغذاء بنسبة 100 إلي 150 ميكروجراما في كل 100 جرام من الكبدة والسبانخ والسلطة الخضراء واللوز والسوداني والبنجر والخرشوف والفلفل والبرتقال، وهو يقوي المناعة ويجدد الخلايا، أما الجبن فيحتوي علي نسبة تتراوح ما بين 50 إلي 100 ميكروجرام لكل 100 جرام منه بينما يحتوي البيض والأرز والقمح والموز علي نسبة تتراوح بين 25 إلي 50 ميكروجراما لكل 100 جرام.