بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

ايها المسلمون

حان وقت التغيير

لنكون جميعا يد واحدة

تمسك براية واحدة

راية الإسلام

لا راية جماعة معينة

ولا حزب بعينه

وانما راية نقف تحتها جميعا ونكون كلمة واحدة

دين واحد

فكر واحد

منهج واحد

أهل السنة والجماعة

على الكتاب والسنة بفهم الصحابة الكرام والسلف الصالح

دون ان نطعن في بعضنا البعض

ولا يعيب بعضنا البعض

بل

نتوحد

ونجتمع على كلمة واحدة

ونعمل على التقريب بين المناهج الموجودة على الساحة

لماذا اخوان

وجماعات

وسلفيون

لماذا لا نكون

مسلمون

تحت راية واحدة

لماذا هذا المسجد مسجد للسلفية

والآخر للإخوان

والآخر للجماعات

لماذا لا يكون هناك مسجد للمسلمين

يدرس فيه المنهج الصحيح

ليه منكونش كلمة واحدة ومنهج واحد

دون تشدد أو تساهل في الدين

بعيدا عن البدع الضالة

بل كما كان ايام رسول الله صلى الله عليه وسلم

بالظبط دون زيادة او نقصان

ونلتزم بالسنة النبوية في المأكل والملبس

والكلام الصمت

وإن استطعنا ان نقتفي أثره في كل حركة نتحركها فلنفعل

من أجل ذلك

أُطلقت هذه الدعوة

المسلمون يد واحدة

وعشان يتم الكلام ده

لازم يجتمع كبار علماء الجماعات زي الشيخ أبو إسحاق والشيخ محمد

حسان مثلاً بالنيابه عن السلفيون

والشيخ القرضاوي والشيخ وجدي غنيم مثلا نيابه عن الإخوان

وكذلك عدد من مشايخ الجماعة الإسلامية

الأسماء دي مش لازم بالظبط

لكن اللازم انه يخرجوا ببيان

المسلمون يد واحدة

يتفقوا مع بعض على الثوابت


والاشياء المختلفين فيها يحاولوا يقنعوا بعض بما هو صحيح

وكما يحب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم

ويخرجوا بنقاط ملموسة كده

اهمها

المسلمون يد واحدة

سبب الحملة

الحرية التي اصبحنا فيها بعد الثورة

جعلت كل جماعة من الجماعات

تنفرد بأحد المساجد وهذا على مستوى الجمهورية

لتدرس فكرها

وهذا اظنه والله اعلم

فيه خير

كثير

ولكن للأسف فيه خطر

لأنه ممكن ينزل شاب لأداء الصلاة فيجد ان هذا مسجد للجماعات

وآخر للإخوان

وآخر للسلفية

فيقرر الصلاة في البيت !!

وآخر (حدث بالفعل) حب انه يطلع في الدين ويتقرب من ربنا

سمع لأحد المشايخ حفظه الله وهو يتكلم عن الله ورسوله صلى الله عليه وسلم

وبدأ يتأثر بالفعل

إلا أنه فوجئ أثناء الدرس بأنه بدأ يطعن في جماعة الإخوان المسلمون

وهنا وقف مستاء من تجريح العلماء في بعض

وكتب هذا الأمر في الأهرام

بصفته صحفي

يبقى احنا كده ممكن نسد نفس ناس كتير ونصدهم عن سبيل الله دون
قصد

يبقى احنا ملناش غير

حل واحد

هو

المسلمون يد واحدة

وإلا الناس هتكره الدين وتخاف منه

ويجي واحد ديكتاتور تاني يحكمنا

هنبقى خسرنا ومكسبناش

اللهم بلغت

كتبه الفقير إلى ربه

للتذكرة

قال بن القيم رحمه الله
ان سألوك عن شيخك قل شيخي رسول الله صلى الله عليه وسلم وان سألوك عن منهجك قل القرآن والسنة وان سألوك عن جماعتك فقل هو سماكم المسلمين وان سألوك عن لباسك قل لباسي التقوى وذلك لباس خير وان سألوك عن بيتك قل بيوت الله في الأرض المساجد

وتلك الجماعة الأم الكبيرة التي أشرف بالانتساب اليها