عزيزي الزوج عزيزتي الزوجة لا شك في أن كلاً منكما يحب أن يكون محباً وأن يكون محبوباً ، لا ضمن نطاق الحياة الزوجية فقط ، بل علي نطاق الحياة الاجتماعية عامة .

ولكن الحب الزوجي هو حب من نوع خاص ، وله نكهة خاصة ، فهو روح الزواج ومداد حياته التي من دونها تصبح العلاقة الزوجية جافة ناشفة كأوراق الخريف اليابسة .


وقد وضعنا هنا هذا الاختبار الذاتي ليستطلع كل منكما حقيقة مشاعره تجاه شريك حياته ، ولنثير لديه التساؤلات التي يجب أن يسألها لنفسه دوماً ويتحقق من موقفه منها ليعرف هل هو محب حقاً ؟ وهل ما يقوم به من تصرفات وما يتحلي به من مشاعر وسلوكيات هي الحب ؟ أم هي في الواقع شئ قريب من ذلك أم غيره تماماً .


أقرآ هذه الأسئلة أو النقاط ،وضع إشارة (صح) أمام النقاط التي تختارانها ،ويمكن اختيار أكثر من نقطة في الفقرة الواحدة .


1- الحب الزوجي : ( البدايات )

أ-يبتدئ من أيام الخطوبة .
ب-يتحقق تدريجياً بعد الزواج .
ج- تفرضه العلاقة الزوجية .
د- نوع من المجاملة بين الزوجين .

2- الحب الزوجي : ( حقيقته )

أ-هو الحياة الزوجية السعيدة نفسها .
ب-ليس ضرورياً دائماً لحياة زوجية سعيدة .
ج- لا يحقق السعادة الزوجية .
د- قيد علي حرية الزوجين وشخصيتها .

3- الحب الزوجي : ( نموه )
أ-ينمو ويزداد رسوخاً مع مرور الأيام .

ب-ينمو ببطء مع مرور الأيام .
ج- يتناقص باستمرار مع تقدم الزوجين في العمر .
د- عمره قصير كالزهور ،فلا يعيش بعد شهر العسل ن وما يبقي منه هو المجاملة .

4- الحب الزوجي يقتضي :

أ-أن أحب ما تحبه زوجتي / زوجي ، ومن ذلك أهلها / أهله .
ب- أن أكون وزوجتي / زوجي علي اتفاق وتفاهم .
ج- أن ينحاز كل من الزوجين للآخر دائماً دون تفكير .
د- أن لا يخالف أحد الزوجين الآخر في رأي أو تفكير.

5- عندما أعلن الحب علي زوجتي / زوجي :

أ-أدرك أن ذلك اختيار شخصي حر ألتزم به .
ب-أعرف أن ذلك مسؤولية وتضحية .
ج- أري أنه وسيلة لإرضاء الطرف الآخر .
د- أشعر أنه جنون لذيذ .

6- هل يبوح كل منكما بحبه للآخر .

أ-بالقول والعمل دائماً .
ب-بالقول أحياناً .
ج- كنت أقول ذلك في بدايات الزواج أما الآن فلا .
د- لا أقول ذلك أبداً مع أنني أحب زوجي/ زوجتي .

7- عندما يقول لي ( زوجي / زوجتي ) : أحبك كثيراً

أ-أشعر بسعادة غامرة وأقول : وأنا أيضاً .
ب-يسعدني ذلك إلي حد ما .
ج- أقول : ( خلك من هالسوالف ، وقللي إش قصدك ؟) .
د- أقول : ( كبرنا علي ها الحكي ) .

8- عندما تنصرف ( زوجتي / زوجي ) إلي تدليل الأولاد والعناية بهم ورعايتهم واللعب معهم :

أ-أفرح كثيراً ، وكأنني واحد منهم .
ب-أري أن ذلك أمر عادي .
ج- أشعر بالغيرة والانزعاج .
د- أشعر أنني مهمل / مهملة .

9- قدم لك زوجك / زوجتك هدية رمزية في مناسبة ما :

ب-أخذها دون أن أفتحها وأقول : شكراً .
ج-آخذها وبعد أن أفتحها أقول ( ما كان في لزوم ).
د- آخذها وأفتحها وإن لم تعجبني لا أكترث بها .

10 – عندما اختلف مع زوجتي / زوجي وأشعر إنني أخطأت :

أ – أبادر إلي حل النزاع والاعتذار .
ب – أعترف بخطئي ، ولكنني لا أعتذر .
ج – لا أعتذر لأنني لا أحب أن أبدو ضعيفاً / ضعيفة أمام زوجتي / زوجي.

التقويم والإجابات :

- لكل اختيار للإجابة (أ) – (3) درجات .
- لكل اختيار للإجابة (ب) – درجتان .
- لكل اختيار للإجابة (ج) – (0) لا شئ .
- لكل اختيار للإجابة (د) – (-1) ناقص درجة .
وبذلك يكون مجموع الدرجات الكامل : ( 50 ) درجة .

التقديرات :

عزيزي القارئ عزيزتي القارئة ترك لكما تقدير مستواكما لمعرفة المدى الذي يمكن فيه اعتبار كل منكما ( محباً حقيقياً ) في نطاق العلاقة الزوجية الطيبة .

1- ونشير هنا إلي أنه: كلما اقتربتما من الدرجة الكاملة (50) كان ذلك أفضل ، وكلما ابتعدتما عنها كان تقديركما اضعف ،وبذلك تحددان أنتما الامتياز والضعف .


2- من المهم أن تراجعا الأفكار السلبية التي تختارانها وتسبب تناقص تقديركما ،وتعيدا النظر فيها