السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لون حياتك بذكر الله



عبادة يسيرة وثواب عظيم وهى عبادة ذكر الله و لهذة العبادة التى قد نغفل عنها شروط واهمها الكثرة حيث ذكر الله عز وجل

الذكر فى مواضع كثيرة فى القرآن الكريم ودائما تاتى معة كلمة الكثرة

قال الله تعالى (والذاكرين الله كثيرا والذاكرات اعد الله لهم مغفرة واجرا عظيما) الاحزاب 35


ويقول الله تعالى ايضا (ياايها الذين آمنوا اذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون)الانفال 45

اذن الذكر مرتبط بالكثرة والمرة الوحيدة التى جاء فيها الذكر وراءة كلمة قليلا هى فى الكلام عن النافقين (ان المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم واذا قاموا للصلاة قاموا كسالى يراءون الناس ولا يذكرون الله الا قليلا )النساء142


قد وصف الله تعالى حال الذاكرين بقولة (الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون فى خلق السموات والارض) ال عمران 191

وهذا دليل من الله عز وجل ان ذكر الله عز وجل يكون فى كل الاوضاع

ثواب ذكر الله


الاطمئنان وراحة النفس حيث يقول الله تعالى(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب) الرعد28


عقوبة ترك ذكر الله

يقول الله تعالى(ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض لة شيطانا فهو له مريد ) الزخرف 36

لذلك يااخوانى فان ذكر الله مرتبط باعمالنا اليومية ويقول الله تعالى (واذا قضيتم الصلاة فانتشروا فى الارض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون)الجمعة 10

وقعد جعل الله تعالى الهدف من الصلاة هو ذكر الله تعالى والدليل على ذلك قولة تعالى(واقم الصلاة لذكرى) طة 14[

وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ومن اهتدى بهديه الى يوم الدين سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم