بسم الله الرحمن الرحيم



لندن:
ذكرت دراسة بريطانية جديدة أن شرب 4 أو 5 أكواب كبيرة من الشاي يومياً مفيد لترطيب الجسم بقدر أهمية شرب ليتر من الماء.

وذكرت صحيفة "دايلي مايل" البريطانية أن دراسة أجريت في بريطانيا وشملت 21 متطوعاً طلب من قسم منهم شرب 4 أكواب من الشاي (أي ما يعادل ليتراً) طوال 12 ساعة، فيما طلب من القسم الآخر شرب كمية مماثلة من المياه الطبيعية أو المغلية أو الدافئة.

وأشارت إلى أنه خلافاً للاعتقاد السائد فقد أثبتت الدراسة، التي أجريت بطلب من لجنة الشاي الاستشارية البريطانية، أنه لا عواقب سلبية لشرب هذه الكمية من الشاي، مع العلم أنه يقال إن الإفراط في شرب الشاي يتسبب بجفاف الجسم نظراً لكمية الكافيين الموجودة فيه.

وأعيدت التجربة وإنما شربت مجموعة 6 أكواب شاي أو ماء، أي ما يعادل سوائل تقدر بـ1.5 ليتراً، لتحديد تأثير ذلك على الجسم.

وأخذت عينات من الدم قبل شرب المياه أو الشاي وعند فترات متعددة بعد شرب كل كوب لتحديد نسبة ترطيب الجسم، وتبين أنه ما من فارق كبير بين شرب الشاي والماء.

وقال المستشار الغذائي في اللجنة الدكتور كاري راكستون "إن الشاي هو طريقة ممتازة للحفاظ على معدلات مرتفعة من السوائل في الجسم، كما أنه مصدر غني بالفلافونويد الذي يخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والجلطات".

يشار إلى ان الدراسة نشرت في مجلة التغذية البريطانية.



ubi