تصوير عمرو عبد الله



أكدت مصادر أمنية هروب الشرطيين المتهمين بتعذيب الشاب خالد سعيد والتسبب فى وفاته، من سجن قوات أمن الإسكندرية، مساء السبت الماضى، وأنهما اتصلا بقيادات بمديرية أمن الإسكندرية للإبلاغ عن هروبهما وكانا يستفسران عن مدى قانونية الاستمرار فى الهروب وطلبا النصيحة، بشأن استكمال هروبهما من عدمه، ونصحهما بعض القيادات بتسليم نفسيهما إلا أنهما حتى مثول الجريدة للطبع لم يسلما نفسيهما إلى القوات المسلحة. كان سجن قوات أمن الإسكندرية قد تعرض للتظاهرات والاعتداء من قبل المساجين وآخرين من خارج السجن ما دفع أفراد الحراسة إلى تركه، وهرب عدد كبير من السجناء

المصدر:المصري اليوم