بعد أيام قلائل يهل علينا ضيف عزيز ووافد كريم يتسارع الكل إلى استقباله , وتبتهج القلوب بمقدمه, وتنشغل العقول بالإعداد لضيافته ولذلك أحببت أن أضع بين أيديكن هذا الموضوع .
وقد أحببت أن نعد له العدة بفترة كافية حتى يتسنى لنا استيعاب هذه الأفكار ووضعها في برنامجنا اليومي في شهر رمضان المبارك والبدء في إعدادها ونشرها حتى نعيش معا روحانية رمضان قلبا وقالبا...ومن هذه الأفكار :
1/ تنشغل الكثيرات منا بالطبخ وإعداد الأصناف المتنوعة من الطعام في هذا الشهر الكريم وقد تضيع معظم أوقاتنا دون استغلالها في ذكر الله وهو ماتتحسر عليه أفئدتنا بعد فوات هذا الشهر وانقضائه , فلم لا نستمع إلى شريط إسلامي أثناء الطبخ سواء كان محاضرة أو شريط قران ,أو إذاعة القران الكريم التي تعج بالجديد والمفيد والهادف؟؟

2/ جربي أن تتبادلي أطباق الطعام مع جيرانك وأهلك والمحتاجين من حولك..اعزلي جزءا بسيطا من الطعام الذي تعدينه لكي توزعينه على هؤلاء ..وأرسليه قبل موعد الإفطار بوقت كاف..وسوف تحسين بلذة إيمانية صادقة لا تعادلها لذة..فمن فطر صائما فله مثل أجره..بالإضافة إلى تقوية العلاقات وصلات القربى بين المسلمين في شهر الرحمة والمغفرة..لو فعلت ذلك بنية صادقة سوف تكسبين الأجر وقد تفاجئين بطبق من الطعام أعدته لك جارتك عرفانا منها على صنيعك ..وتسابقا في الخيرات!

3/ حاولي أن تتصلي بأهلك أو جارتك أو صديقة لك لتذكريها بموعد السحور ..فقد تغفل الكثيرات منا عن فضل السحور وبركته.. واتفقي معها أن تذكرك هي أيضا..والأفضلية لمن تسارع في الخير ...فماذا تفضلين؟؟

4/عودي لسانك على ذكر الله مع كل عمل تقومين به..مثلا في المطبخ..تدخلين المطبخ فتقولين: بسم الله , تفتحين الثلاجة: بسم الله, تغسلين صحنا: بسم الله,تشعلين الفرن: بسم الله, تأخذين سكين أو ملعقة: بسم الله...وكلما كثرت تلك الأعمال كلما كثرت حسناتك..جربي ذلك..ولن تتخيلي مقدار الطمأنينة والراحة التي ستعمرك وقتها...أليس اطمئنان القلوب بذكر الله؟؟

5/لو كنت طالبة أو موظفة..سخري نفسك للنصح في رمضان حيث يهدئ الصيام من ثورة النفوس وتمردها على الحق..وتكون النفس وقتها أدعى للاستجابة لنصحك من أي وقت آخر, على سبيل المثال,عندما تجتمعين مع زميلاتك أثناء وقت الدوام ابدئي أنت المجلس فقولي: أخواتي ..هو شهر لكسب الرحمة والمغفرة والعتق من النيران فلم نجعله بابا لحصد الذنوب والسيئات..قولي لهم: دعونا نتفق معا على التذكير والناصح ,كل واحده تغتاب أو تكذب أو..أو..أو....فليس لها من صيامها إلا الجوع والعطش !! وصدقيني سوف تكون النتيجة فعالة ومثمرة .
6/ تواعدي أنت وأخت لك في البيت أو في المدرسة أو في الجامعة أو في أي مكان على قراءة جزء من القران كل يوم..مع وضع عقوبات بسيطة عند التخلف عن قراءته ولو يوما..تنفذها الأولى على الأخرى..أو حوافز لتلك التي تقرين جزئين مثلا في يوم واحد..لو فعلت ذلك سوف تفاجئين في نهاية الشهر أن قد ختمت القران كاملا وربما أكثر من مرة..!


منقول