كيف تطوري بدن طفلك ؟





بعمر ثمانية شهور، يصبح طفلك الرضيع أكثر أدركا للعالم حولها وأحيانا سيكون مغامرا ويبدأ بالتنقل لوحده أو يحاول على الأقل التنقل بشكل منفرد عنك؛ ولكن في أوقات أخرى، سيكون خجولا. لذا دعي اهتماماته تكون دليلك إلى الاستكشاف.



1. امنحي الطفل الفرصة لتعلّم مهاراته. اسمحي له بالزحف، والانطلاق والمشي. فالطفل يتعلّم عن كل شيء يمر قربه، أسفل منه أو فوقه.

2. شجّعيه على الزحف خلال نفق، أو على تلّة من الوسائد أو تحت المنضدة.

3. ساعديه على أداء التمارين بذراعيها عن طريق رفع ذراعيه إلى الأعلى والغناء له، مثلا "جدف، جدف للأمام، يا طفلي يا نعسان".

4. قومي برفعه إلى الأعلى بالمقلوب ودعيه يرتكز على يديه على الأرض. هذا التمرين مفيد لتقوية مفاصل اليد وبناء عضلات الذراعين.

5. قومي بتحريكه بين ركبتيك وأنت جالسة أو هزيه بين ذراعيك. هذا التمرين سيفيد في تحسين التوازن والتحكم.

6. دعيه يتسلق الدرجات؛ هذا التمرين مفيد جدا للعضلات.


• دعي طفلك الرضيع يكون دليلك في اختيار النشاطات: ما هي المهارات الجديدة التي يجب العمل عليها؟ أي نوع من اللعب تلفت انتباهه؟ ما الذي يجعله يبتسم؟

• إذا كان نشاط معيّن يبدو مرهقا أو محبطا، توقّفي عن القيام به وجرّبيه في يوما أخر.

• تذكّري بأنّ كلّ الأطفال الرضّع يتطوّرون بسرعة مختلفة.

• استشري طبيب أطفالك إذا كان عندك أيّ مخاوف حول تطور طفلك الرضيع.