كيف تستطيعين تثبيت عادات النوم عند طفلك الصغير







اكتشفي الإشارات التي تدلّ على أنه متعب.
راقبي الإشارات التي تدل على أن صغيرك نعسان
. هل يفرك عينيه، ويشد أذنه، أو تظهر تحت عينيه دوائر داكنة باهتة؟
إذا انتبهت إلى هذه المؤشرات أو غيرها من دلائل النعاس، حاولي وضعه في سريره .

ابدئي بتعليمه الفرق بين الليل والنهار.
مع وصول طفلك إلى سنّ الأسبوعين تقريباً، تستطيعين البدء بتعليمه التمييز بين الليل والنهار
عندما يكون متيقظاً ومستيقظاً خلال النهار، العبي معه قدر المستطاع، وأبقي المنزل وغرفته مضاءين
وإذا كان يميل إلى النوم أثناء الرضاعة، أيقظيه. في الليل، حاولي ألا تلعبي معه
خففي من الأضواء والأصوات، وقبل مرور وقت طويل، سيبدأ باكتشاف أن فترة الليل مخصصة للنوم.

أعطيه فرصة كي ينام بمفرده.
حين يبلغ طفلك عمر الستة إلى ثمانية أسابيع، يمكنك البدء بمنحه فرصة كي ينام بمفرده..
لو كنت تهدهدين صغيرك كل ليلة كي ينام خلال الأسابيع الثمانية الأولى
سيتوقع الشيء نفسه لاحقاً. وإذا تركته ينام لوحده، سيتوقع ذلك أيضاً”
. لهذا السبب، ينصح الخبراء بألا تهدهدي طفلك أو ترضعينه كي ينام حتى في مرحلة مبكرة من عمره.