بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


عُمار الأرض، وهو مشروع نجاح وليس فقط برنامج، نتعلم من خلاله بناء الإنسان، واليوم مهارة ليست مهارة إختيارية، لأنها الأصول كي يحيا الإنسان حياة سوية، اليوم هنتكلم عن مهارة التعلم من الفشل.



ماذا يعني التعلم من الفشل؟


علماء النفس قالوا أنها القدرة على فهم العبرة من التجارب السلبية، فالفشل ليس عيباً، إنما الفشل الحقيقي هو البقاء والإستسلام. الفشل حدث وليس تجربة.


من هو صاحب مهارة التعلم من الفشل؟


بوب ولياموسون، مواطن أمريكي مسيحي، ولد عام 56، قبل عامه العاشر بدأ يدمن الخمرة، ثم بسبب صحبة السوء في نهاية المرحلة الإعدادية، بدأ يدمن الأعشاب كالحشيش حتى وصل إلى إدمان الهروين. وتم رفده من المدرسة، بسبب فشله وسوء سلوكه وأخلاقه، وبعدها أصبح مشرّد بلا مأوى حتى بدأ بالعمل كعامل نظافة في شركة وكان يأخذ 15 دولار في الأسبوع، يقول "كنت أسير في الشارع بلا وعي نتيجة الإدمان، حتى صدمتني سيارة، وكنت حينها أبلغ 24 عاماً، بقيت في المشفى ستة أشهر، وقبل خروجي بعدة أيام، فكرت هل انتحر أم أتعلم من تجربتي؟ حينها اتخذت قرار التعلُّم من تجربتي وأن أخاطر كي أصبح شخصاً ناجحاً كما خاطرت في الطريق السيئ". قرر بوب وليامسون أن ييبحث عن عمل، حتى أصبح يعمل في مصنع معلّبات على مدار عدة سنوات، في تلك السنوات ترقى ثمان مرات، ثم بدأ بهذه "السيرة الذاتية" الجديدة البحث عن وظيفة أفضل، فأصبح يعمل في شركة دهانات، يقول "قررت أن أخاطر واشتري دهانات بمبلغ ألف دولار كي أعمل تركيبات جديدة منها وبدأت أعرضها على الفنانين، وداهني السيارات، حتى كبرت الفكرة، وقررت أن أُنشئ شركة".

بدأ بوب يتشهر ولكن كانت لديه مشكلة وهو عدم وجود برنامج يساعده على معرفة مدخلات ومخرجات الشركة، فقرّر الإستعانة بشابين حديثي التخرج، كي يقوموا بإنشاء هذا البرنامج. في عام 86 قرر بوب أن يدخل البورصة عشان تكبر الشركة، فّإذا به يكتشف أن المحاسب الخاص به يختلس ماله ويُقدم له تقارير بنكية مزورة، حتى أفلس تماماً. يقول بوب "كان أمامي حينها قرارين كما كان سابقا"ً إلا أنه قرر مرة آخرى أن يتعلم من فشله، فطلب من العملاء المديون لهم ألا يرفعوا عليه قضية مقابل أن يقدم لهم تقرير أسبوعي عن ما باعه واشتراه، ولكنه وجد أن هذا لا يساعده على دفع مديوناته. فـفكر حتى قرر أن يبع ذلك البرنامج للمحلات الصغيرة الذي لم يكن منتشراً حينها بالإضافة إلى تكلفته، ثم بدأ يبيعه للجامعات الكبرى، حتى أنشى شركة Horizon Software International.


العوائق أمام التعلم من الفشل


1-
التبرير:
يُسمّيها علم النفس بثقافة الضحية، يعني مثلا "الناس لا تفهمنى، المجتمع مُخطئ"، لذلك اتعب واشتغل واسمع قول الله "وَيَزِيدُ اللَّـهُ الَّذِينَ اهْتَدَوْا هُدًى" مريم 76.

2-
معايشة تجارب الفاشلين:
أي عندما ترى أحد فشل في شئ ما تبدأ أنت بجذب تلك التجربة إليك، فتتأثر بها سلبياً، كفشل خريج ما في الحصول على وظيفة، فاعلم أن حياتك ليست كحياته وأن لكل شخص رزقه.


كيفية التعلم من الفشل


1-
اقرأ قصص الناجحين:
علماء النفس يقولون إن في نظرية تسمى بـ "نظرية التقمّص" أي أنك تُعايِش تجربة شخص ما ناجح، فأنت بتتعلم منها وتبدأ تتقمصها، مثال الشخص الذي يحب شخص ما فيُقلده في طريقة كلامه، فـعـِش فصص الناجحين والتائبين.

2-
فُك التجربة:
فُك تعني حلّل ، وابحث في كل جوانب التجربة؛ حتى تعرف كان فين الفشل ، زي غزوة أُحد "وَلَقَدْ صَدَقَكُمُ اللَّـهُ وَعْدَهُ إِذْ تَحُسُّونَهُم بِإِذْنِهِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا فَشِلْتُمْ وَتَنَازَعْتُمْ فِي الْأَمْرِ* وَعَصَيْتُم مِّن بَعْدِ مَا أَرَ*اكُم مَّا تُحِبُّونَ.." آل عمران 152

3-
كرر التجربة ولكن بطريقة مختلفة:
بوب عندما أفلس في المرة الأولى تعلم أنه يكون على علم بكل أمور الشركة، فلما فتح شركة جديدة، كان عارف كل شئ عن الشركة، لـينجح بدون أن يقع في نفس الخطأ.

منقول