9 أمور قبل البدء في الرجيم


1- زيارة الطبيب
اذهبي إلى طبيب التغذية قبل بدء اتباع نظام غذائي جديد، لمعرفة ما هو الآمن والمثالي لكِ، فقد يكون لديه بعض النصائح الهامة.
2- غيري تفكيرك
لا تنظري إلى اتباع نظام غذائي على أنه ممارسة للتعذيب والحرمان، لأنك إذا اعتبرتِ النظام الغذائي حرمانًا فلن تستمعي به، ولن تستمري فيه.
ونحن نعلم جميعا أن اتباع نظام غذائي يمثل تحديا في ضبط النفس وتغيير عاداتها، ومع ذلك يمكنك الاستمتاع به، وجعله مرحًا من خلال إضافة أطعمة جديدة.
3- حددي أهداف
تحديد أهداف واقعية أمر مهم حتى لا تنفرط الأيام من بين يديكِ، ضعي أهداف محددة بالوقت، ولكن لا تكوني خيالية.
4- تخلصي من المغريات
لا يمكنك النجاح في إنقاص وزنك وأنت تحتفظين في الثلاجة والخزائن بالأطعمة ذات السعرات الكبيرة، أو الطعام غير الصحي.
يجب أن تلقي بهذه الأطعمة إذا أردتِ النجاح في نظامك الغذائي وإنقاص وزنك.
5- أعدي قائمة
ليس بالضرورة أن تنسخي نظام صديقتك، أو أحد النظم الغذائية عبر الإنترنت، حددي قائمتك الأسبوعية بالأطعمة التي ستتناولينها، فلا تدعي الجوع يداهمك فتتناولي أي شيء، لا تتركي الأمر للظروف والتخمين.
6- اشتري ما هو جيد فقط
الخطوة التالية بعد إعداد القائمة هو أن تشتري محتوياتها، ولكن احذري أثناء الشراء من إحضار أي مواد غذائية خارج قائمتك..التزمي بها مهما كانت المغريات.
7- اطلبي المساعدة
قد يكون محرجًا أن تخبري الأهل والأصدقاء بأنك تسعين لإنقاص وزنك، فيذكرك البعض كل حين بذلك، أو يسخر من تفريطك مرة في النظام الغذائي، أو يقترح عليك أمور.
ولكن من المهم إخبار المقربين منك لأن هذا سيعفيكِ من حرج أكبر، فسيصرفون النظر عن دعوتك للعشاء في مطاعم معينة، أو رفضك لتناول أغذية أو مشروبات منهم.
8- شريك
من الأمور الفعالة في إنقاص الوزن، والتشجيع على الاستمرار وجود شريك أو مجموعة قليلة من الأصدقاء يشاركونك الهدف، وتتبادلون الهموم والآراء والخبرات.
9- خططي للمكافآت
نستحق مكافأة عن كل جهد صعب وإنجاز نقوم به، ومع تحقيق كل هدف مرحلي كافئي نفسك.. ولكن تجنبي مكافآت الأطعمة، واجعلي بدلا منها شراء مستحضر تجميل، أو قطعة حلي، أو نزهة محببة.