السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ازيكم يا نجعاوية

دي قصيدة بالعامية كنت كتبتها من فترة طويلة

و كنت نزلت شوية منها من فترة هنا في النجعاوية

و انا هانزلها كلها و اشوف رايكم فيها ايه

اسمها

لما تضحكي


لما تضحكي تلاقيني ابص لك ... و انتي جنبي القى نفسي اشتقت لك

انا باعشق ضحكتك ... و اموت في بسمتك

و الله باشتاق لك بين نظرة و التانية ... و احسب لمعادم بالثانية

و يجي المعاد و اروح لك قوام ... و لما اقابلك ابقى عيز اقلك كلام

و الكلام يهرب مني ... و دا و الله غصب عني

يا دوب اشوف و ما اعرفش ايه يجرالي ... اصل انا باشوفك في مكان عالي

و انتي فوق باصالي

و تضحكي و افضل قاعد مكاني ... و اتمنى انك تضحكي تاني

و تنسيني احزاني

و ابقى عيز اشكي لك من طيفك ... ده كانه بيعمل الي على كيفك

لكن لما باشوفك بانسى الكلام ... و اتمنى اني افضل حنبك الف عام

لما تضحكي بانسى نفسي ... و يغيب عني حسي

لكن ضحكتك بتبدد ياسي ... و ابقى نفسي تسمعي همسي

و ابقى عيز امشي و حاجة تشدني ... و لما تضحكي ضحكتك بتهزني

و لو سالتي عن السهر اقلك بيودني و عن القمر اقلك بيعزني

لاني باحكي له عنك ... و عن الود الي شايفه منك

لما تضحكي ادوب انا ... و احس بسعادة و هنا

لما تضحكي بانسى همومي ... و ابقى سعيد طول يومي

و بالليل اصحى من نومي

و ابقى نفسي اجري عليكي ... عشان اقلك مشتاق اليكي

و اهو قلبي بين ايديكي

لما تضحكي بابقى في دنيا تانية ... و يصعب عليا الامش بعيني و لو ثانية

لما تضحكي حنيني ليكي بيزيد ... و احس ان النهادا عيد

و من غيرك ابقى و حيد

لما تضحكي باشوفك جوهرة ... و الدنيا حواليكي منورة

عارفة لما انتي بتضحكي ... القمر منك بشتكي

دا القمر منك بيغير ... لانك بتبقي اجمل منه بكتير

و وجهك بيشع نور ... و كانك من بنات الحور

و اشوف حواليكي زهور بتدور

بس انتي اجمل زهرة فيهم ... و جمالك غطى عليهم

لما تضحكي يا جمالك ... و ادوب انا في ضحكتك و دلالك

و تقضل عنيا باصا لك ... و و ابقى نفسي اخطر على بالك

و اتمنى ما تنسينيش ... بس انتي اوعي في لقانا ما تضحكيش

عشان لما تضحكي ابص لك ... و القى نفسي اشتقت لك

ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ

و بس كفاية كدا

هاااااااه يا ترى رياكو ايه ؟؟