لا تجبري طفلك على الصوم





عتبر تشجيع طفلك الصغير على الصوم أمر جميل لكن المطلوب أن توفري له العوامل الأساسية ليتمتع بصحة جيدة.

ـ يستحب البدء بالصوم في سن البلوغ وحينها يستطيع جسم الطفل التحمل ، فيما قبل البلوغ يكون محتاجاً اللطعام

والغذاء لينمو، إلا أنك تينطيعين تعويده تدريجياً على الصوم لمن خلال الامتناع عن تناول بعض المأكولات فأعدي له

الافطار قبل الذهاب إلى المدرسة، وراقبي قدراته على تحمل الجوع وقت الغداء.

ـ إن أطفالاً كثر يصومون في سن مبكر إما لضغط من قبل الأهل أو تقليداً للأطفال الأخرين.

ـ يجب الاهتمام بتغذية الطفل جيداً، بدءاً بالسحور الذي يجب أن يكون مكوناً من إفطار متكامل يحتوي على البيض، أو

الأجبان والحليب، والخبز أو الفواكه أو الخضار وأيضاً من عصير طازج يحتوي على الألياف لمنع حدوث الامساك،

فيأخذ الفيتامين والسوائل والبروتين والكربوهيدرات التي يحتاجها.