حكاياتي مع الحج حسين إدريس
أسمى نوبي
سني 29 سنه
من النوبة أقصه جنوب مصر
لون البشرة هو لون أرضى السمرة
طبعي هو طبع نيلي متقلب
يسالم حلفين لمه نرجع تأنى يبلد الجمل رباني جو البيت هنزرع نخله والعصافير تنقر غله دورة السجية في العصرية مشتقين يا ناس لبلد الذهب
الله يرحمك يا احمد يا منيب فعلا أحساس صادق ونابع من جو القلب
كنت اردد الاغنيه دى وأنا مسافر إلى بلدي في أسوان الرحلة المردى عجيبة عشان مش رايح لاهلى أنا رايح للحج حسين إدريس عشان يحكي لي عن البلد القديم وبل مرا انتو كمان تعرفوه عن النوبة القديمة
القطار بتحرك بينا وسط المزارع والبيوت الفلاحين إلى مبنيا من دور واحد وأنا سرحان وأغنيه عمنا احمد منيب بتت ردت كنت بفكر هعمل أيه لما أوصل وانأ أول مرا رجلي تروح نحبه البلد القديمة شعوري هيبقا اذاى وأنا بقابل راجل شاف الغرق بعينة ومرضي يهاجر أو يرحل
مش عارف لكن أنا متشوق أنى أشوف الحاج حسين إدريس وعارف انتو كمان متشوقين إنكم تعرفوه حاجات عن النوبيين والنوبة القديم بس معلش هنخليها المر إلى جيه وأسبكم وأعيش أجمل لحظات السفر
وهر جعلكم المرا إلى جيه وإنا معايه الحج حسين إدريس