ما هي مقومات الخطاب الجيد؟
الإعداد
التدريب
التواصل البصري
اللغة
البساطة
الوضوح


راع ما يأتي عند البدء في التجهيز لإلقاء الخطاب
1- الإعداد الورقي المسبق
2- الاستعداد النفسي لقهر الخوف و تحضير الأفكار المتزنة
3- تجهيز القاعة و مساعدات العرض مسبقا
4- التدريب المسبق على الإلقاء أمام آخرين
5- قياس الزمن الذي يستغرقه المتحدث بالإلقاء مسبقا، والتسجيل لنفسك
6- الحضور قبل الجمهور للتآلف مع الجمهور
7- الاهتمام بالمادة الموثقة والمدعمة بالأرقام والأشكال والصور، واختيار عنوانا جذابا
8- ارتداء ما هو لمريح ومناسب، مما يعطي المظهر الخارجي قبولا
9- الوقفة الملائمة
10- تجهيز الكلمة أو الخطاب مطبوعا ومحوسبا
11- حصر الأفكار بما يتعلق بالخطاب، وعدم إعطاء مواعيد
13-استخدام المقدمة المركزة، والعرض بتسلسل منطقي، و خاتمة جامعة.
14- استخدم القصص والأمثلة والطرافة في المقدمة للجذب
15-لا إسهاب ممل و لا إيجاز مخل.
18- استخدام الفواصل بين الأقسام الرئيسية
19-استخادم عبارات الربط
20-أهمية تأكيد وتكرار بعض الأفكار والمفاهيم الأساسية
22-استخدام ضمير المخاطب ليشعر الجمهور بأنه معني


ليتسم حديثك بالوضوح والبساطة والواقعية، ينصح باستخدام الدعاء والأمثلة والتوكيدات والابتسامة من منطلق للثقة.


والاهتمام بالتواصل البصري مع الحضور


أما المفسدات الخمسة للحديث :
1- الوصول متأخرا .
2- البدء بالاعتذار.
3-البدء بحكاية غير مناسبة .
4-البدء ببطء أو تردد أو بنمطية.
5–أعطال الأجهزة.