انتهى اعصار ساندي ، اسجل هنا مجموعة من الملاحظات :


- ادرك تماما أن حجم ولاية واحدة من الولايات المتحدة قد يكون اكبر من حجم دولة عربية كاملة ورغم ذلك فإن مستوى عال من اللامركزية والمحلية تظهره تجربة هذا الاعصار ، كل مدينة داخل ولاية لها اجهزتها التي تتحرك في الازمات حتى وان استعانت بدعم من حكومة البلاد . حد يعرف اسم قرية في سوهاج اسمها البلينا ، طيب تعرفوا قرية اسمها العسيرات ... طب الحكومه تعرف؟ اتمنى تكون ... عندنا مركزية مقيتة كلنا من القاهرة بتوع العاصمة وناسيين الصعيد ... القنوات هنا طالعه لايف من مناطق ومدن في نيويورك يمكن تكون صغيرة بس في ازمه ...


- الاعصار هو مفاجأة اكتوبر لمرشحي الانتخابات الرئاسية لكن الرئيس المرشح عاد سريعا لمهمته الاساسية للاضطلاع بمهامه في تلافي اثار الأزمة دون سخرية او تبكيد من الطرف الاخر وانما بدعم ... خرج معه حاكم نيوجيرسي الجمهوري اكثر المدن تضررا من الاعصار ، ليثني على دور الرئيس اوباما الديمقراطي في دعمه خلال الأزمة بلا أية توازنات انتخابية .


- اول خطاب للرئيس اوباما تاني يوم الاعصار كان منين !! من داخل مقر الصليب الاحمر ... المجتمع المدني ... الشعب هو الدوله والدوله هي الشعب مفيش في دوله نظامها منتخب حاجه اسمها الحكومه وهما واحنا .... قال ايه اوباما ... قال " مفيش بيروقراطيه اتحركوا ساعدوا بلاقيود بدون ورق بدون وزارة شؤون اجتماعيه يعني ...


- تجربة تعامل الاعلام الامريكي مع الاعصار تحتاج لمساحة اكبر من نقطة في مجموعة ملاحظات ، انا وزملائي من اصول عربية نظروا اليها من الوهلة الاولى على انها نوع من التهويل بالنظر لما يفعله اعلام بلادنا بشعبه ، لكن بنظرة متفحصة يمكنك ان تدرك سريعا ان الاعلام تعامل مع حقيقة الاعصار بكل تبعاته التي بناها على تكهنات مناخية علمية بمسؤلية عالية ، قللت لا شك لاشك من حجم الخسائر البشرية ... قارن بين ١٥ قتيلا وعشرات القتلى في الاعاصير السابقة. من تابع تغطية السي ان ان وكيف كان المراسلون في الخطوط الامامية للاعصار والماء يكاد يصل لأعناقهم يفهم معنى التغطية الحية ... ثم ان فريق السي ان ان وكافة القنوات الاخرى وبمنتهى السرعة تحولوا جميعا لفريق واحد يخدم على تغطية واحدة ... اسجل هنا ان السي ان ان بثت خبرا عن وول ستريت ثم اعتذرت بعدها عن عدم دقته ، وتخيل ان المذيع قال نيويورك اشهر مدينه في العالم في معرض حديثه ، وبعد الفاصل عاد ليعتذر عن هذا التعبير ليقول " هذا بالنسبة لي وليس وفق معلومة علمية مبنية على استطلاع رأي ، تخيل حجم التدقيق !!!


- تعرضت ولايات امريكية منها واشنطن التي اعيش فيها لعاصفة رعدية غير متوقعة قبل نحو شهر تركت العشرات بلا كهرباء لفترة ، وهو امر قد يظنه البعض غريب الحدوث في الولايات المتحدة والحقيقة ان نظام الادارة والعمل في الولايات المتحدة لايتسم بالتعقيد في شكله وانا في مضمونه فاشارة المرور يبدو شكلها عاديا ومصصمه ببساطة لكنها تحمل تفاصيل معقدة في طريقة عملها . ومن هنا فإن أمريكا نظام كأي نظام يتعرض لأزمات ومشاكل بفعل الطبيعة التي لا يقف امامها احد وليس لها من دون الله من يكشفها ... ٨ ملايين امريكي الان بدون كهرباء ... امريكا نظام يتعرض لأزمات لكن الاختلاف في طريقة ادارة الازمة .
وان المواطن الامريكي سعره غالي جدا هنا وبره يعني حد يعرف ان الاعصار ده قتل مائه وشويه في هايتي والكاريبي قبل ما ييجي هنا ... مش الكل يعرف ... مش بقولكم هما قادرين يحافظوا على كرامة المواطن لدرجة بتجلب تعاطف العالم ...


- في بعض المناطق طلبت الولايات من ساكنيها الخروج واخلاء منازلهم لتوقع حدوث فيضانات عليها ، البعض وافق وخرج والبعض قال لا ، محدش قال عليهم متخلفين وجهلة ، لا ، رجعوا تاني يوم بعد الاعصار واثناء الاعصار كانوا بينقذوهم ويخرجوهم وشفت الحاكم بتاع ولاية بيشيل راجل ع كتفه ويخرجه من بيته ... انت حر وكمان ليك علينا حقوق لو دماغك ناشفة ...


- هناك مبنى تحت الانشاء في قلب نيويورك يتعرض الان صاحبه للمساءله بسبب تركه رافع حمولات على اعلى المبنى واستمرار العمل فيه رغم تحذيرات الاعصار لما في ذلك اثر او احتمال ان يسقط على رؤوس المارة في الشارع ... وسائل الاعلام مقطعين المسؤولين عن الموضوع ده ، مين المسؤول : صاحب المبنى ، حاكم الولاية او المدينه ، ام ان الامر طبيعي وخارج عن ايد الجميع !!


- بالنظر لجهود الانقاذ التي تقوم بها الولايات الان ... الحكومه الزمت اصحاب العقارات او التجمعات السكنية في الاماكن المتضررة بعمل مشروع اعادة اعمار واستدراك ما جرى !! واحد خبط عليا الصبح وبيقولي في اي مشاكل تعرضت ليها في اي خروقات في السقف او اي ميه تسببت في مشاكل للسجاد بتاع البيت .... قلتلو لا !! تعرض البيت بتاعي لمشكلة صغيرة تسرب مياه من فتحة التكييف في السقف جالي مسؤول التجمع السكني بتاعي واعتذرلي وقالي مقدرش اطلع حد يعالج المشكله من فوق سقف العماره لان الرياح وقوتها هتوقعوا ، قلتله بلهجة المصري اللي عامل فيها زعلان ، دي مسؤليتكم قالي بلطف " ما هو الابسط ان يصعد احد فيموت بسبب الرياح او ان تتحمل وضع وعاء اسفل مكان سقوط المياه حتى تمر الازمه واعدك الا تتكرر والمشكله خارجه عن ارادتنا " طبعا اخترت الراجل اللي هيموت فوق السقف :) لا لا ...


- قبل الاعصار بكام يوم عملوا مجموعات وورش عمل في الجامعة اللي انا بدرس فيها عن الموضوع وتقبلوا مقترحات بشأن التعامل مع الأزمه .... وقبل الاعصار بساعات بعتولنا ايميل ان الجامعه هتقفل بكره عندما ادركوا ان المتوقع يحدث وكمان بعتوا ارقام للتواصل في حالة تعرض طالب لمشكله او أزمه ...




- موظفو الحكومة هنا كانوا اجازه والمدارس اجازه واللي تضرر من الاعصار وقاعد في ايواء " ****ter " يبلغ المدرسة عشان هيعملوا اعادة تأهيل نفسي لأولاده بسبب اللي شافوه في الاعصار .... بكره الشعب الامريكي كله الساعه خمسه الصبح هيروح على شغله وكأن شئ لم يكن وهيتعاملوا مع الاثار ...




- قفلوا المترو في نيويورك ، خطوة غريبه لكن لما الاعصار والفيضانات دخلت للمترو عرفت السبب ... من باب توخي الازمة وانك متسبش شئ الا وتدرسه ...


- خرجت ابص من البلكونه اشوف ساندي ، لقيت المطر عامل زي الرياح العاتية الشوارع انهار ، واحد غتيت بيسوق في الجو ده وماشي بسرعه ع الطريق اللي قدام البيت العربيه بتاعته اتزحلقت وخرج عن الطريق واتقلبت العربيه .... انا عموما كلمت ٩١١ لاول مره في حياتي ... حسبت وقت وصولهم ... بالظبط ٧.٥ دقيقه ... طبعا مفهوم ان الطريق كان فاضي بس بردو الجو كان سئ والاجهزه المهمه دي كانت بتعمل وفي كل الاحوال الشوارع بتقف كلها لو زحمه عشان الاسعاف تمر واللي سافر بره يعرف الكلام ده كويس ....


- محدش يسألني عن المياه اخبارها ايه في الشوارع .... بالنسبه للمنطقه اللي انا فيها منسوب المياه مكنش عالي جدا زي مناطق اخرى وبالتالي الصبح المياه راحت في نظام التسريب اللي في الشوارع ... لكن في مناطق تانيه في نيويورك خصوصا الساحليه مرتبطه بمنسوب المياه في البحر ..




اخيرا .... نقدر نكون زيهم .... بسهوووووله والله بسهوووله بس محتاجين يكون عندنا مبدأين :


- أولا : احترامي لكرامة اخويا المواطن هو احترام لكرامتي في الاساس .


- ثانيا : الدوله هي الشعب والشعب هو الدوله !!
قبل ما انهي الحديث الويب سايت ده هيزيدكم معرفه عن اللي انا كنت بتكلم فيه


http://www.ready.gov/hurricanes?qt-v...default__166=2

محمد معوض ... واشنطن ...