كذب من قال بأن هذا قبر النبي !!ـ وما أكثر الكذابين .. والمغفلين


إنتشرت هذه الصورة في الأنترنت ... وعبر المجموعات البريدية


تحت مسمى " قبر الرسول ..." ـ ولكن في الحقيقه ... ـ


هذا ليس قبر الرسول عليه الصلاة والسلام


فالرسول عليه السلام لـــــم يوضع في تابوت !!!!ـ


بل دُفن في لحد تحت الأرض في غرفة عائشة رضي الله عنها


ثانيا : قبر الرسول عليه الصلاة والسلام ..ـ قد صُبّ عليه الرصاص في زمن نور الدين زنكي ولايمكن أن يُفتح عنه أو تؤخذ له صورة ..ـ


ثالثا : من زار المسجد النبوي يعرف أن هذه الصورة لاتمت له بصله فجدران المسجد النبوي يغلب عليها اللون الأخضر وقد وضع على قبر الرسول عليه السلام ... حاجز خشبي .. باللونين الأخضر والذهبي ولايمكن النظر له إلا من خلال ثقوب في ذلك الحاجز


لـكـل مـن يـهـمـه الأمـر لاتتردد في نشر هذه الصورة مع التوضيح ... لكل من تعرفه ولعل الكثيرين منكم قد رآها وشاهدها في مكان ما


وقد قام الكثيرون في بلاد المسلمين بتعليقها في منازلهم ومجالسهم للتبرك بها!!!ـ


وقد انتشرت هذه الصورة منذ فترة طويلة في الإنترنت بشكل كبير


وحقيقة الأمر أن هذه الصورة ليست لقبر الرسول عليه الصلاة والسلام


ويخشى على من يزعم ذلك من الكذب والبهتان العظيم —