كشفت دراسة ألمانية أن مشاهدة الصور والأفلام الإباحية تُفقِد الإنسان ذاكرته لفترة مؤقتة في أثناء المشاهدة، وتؤثر على ذاكرته وحياته على الدوام.


وبحسب صحيفة “ميل أون صنداي” ؛ فإن الدراسة هي الأولى من نوعها، وتمت في جامعة “دوسبرج أيسن” الألمانية ،حيث راقب الباحثون الجزء المسؤول عن حفظ المعلومات في المخ، وتوصَّلوا إلى أن عمليات الفهم والتحليل وحل المشاكل واتخاذ القرارات، تتعطل بشكل كبير في أثناء مشاهدة الصور والأفلام الإباحية.