وكيل نيابة يقرر معاقبة مواطن بـ «٨٠ جلدة» لاتهامه بشرب الخمر



قرر وكيل نيابة مركز مطاى بالمنيا، حسين عنانى، إقامة حد شرب الخمر، على المتهم «محمد ع.ر» ٣٠ عاماً، موظف بنقابة المهن الموسيقية بالمدينة، فيما أعلنت النيابة العامة، إحالة وكيل النيابة إلى التفتيش القضائى، وإلغاء قراره. وتضمن قرار وكيل النيابة تكليف أحد الضباط بتوقيع حد شرب الخمر، على المتهم بجلده ٨٠ جلدة، وفقا لما جاء بالآية رقم ٩١ من سورة المائدة، وما ورد فى الشرع من اعتبار حد شرب الخمر ٨٠ جلدة، وأنه فى حالة عدم تنفيذ الحكم، يخضع مأمور المركز لوصف الآيات رقم ٤٤، ٤٥، ٤٧ من سورة المائدة، بالإضافة إلى إخلاء سبيل المتهم عقب إقامة الحد عليه.
كان رجال البحث الجنائى، قد ألقوا القبض على المتهم وبحوزته ٢٥ جراما من المخدر وفى حالة سكر بيَّن.
فى السياق نفسه، قال المستشار محمود حنفى، المتحدث باسم النيابة العامة، إن المستشار طلعت عبدالله، النائب العام، أمر بإحالة وكيل النيابة، بطل الواقعة، إلى التفتيش القضائى لمعرفة النص القانونى، الذى استند عليه فى اتخاذ قراره بـ«جلد المواطن»، وإلغاء قراره بحق المتهم.وعلى الفور، قرر المستشار عمر مختار، المحامى العام لنيابات شمال المنيا، ندب «عنانى» إلى النيابة الكلية بالمنيا، تمهيداً لتنفيذ قرار الإحالة إلى التفتيش القضائى للتحقيق معه.وعلمت «المصرى اليوم» من مصادرها، أنه تم بالفعل إخلاء سبيل المتهم، عقب قرار النائب العام بإلغاء قرار وكيل النيابة، وعاد لمنزله بمدينة مغاغة.