قالها أبو الطيب المتنبي


أكلما اغتـال عبد السـوء سيـده
أو خـانه فلـه في مصـر تـمهيد

صار الخصـيُّ إمام الآبقيـن بـها
فالـحر مستعبـد والعبـد معبـود

نامت نواطيـر مصـر عن ثعالبهـا
فقد بشمـن وما تفنـى العناقيـد

العبـد ليس لـحر صالـح بـأخ
لو أنه فـي ثيـاب الـحر مولـود

لا تشتـر العبـد إلا والعصا معـه
أن العبيـد لأنـجاس مناكيــد

ما كنت أحسبنـي أحيا الى زمـن
يسـيء بي فيه كلب وهو مـحمود

ولا توهـمت أن الناس قد فقـدوا
وأن مثل أبـي البيضـاء موجـود

وأن ذا الأسود الـمثقوب مشفـره
تطيعـه ذي العضـاريط الرعاديـد

جوعان يأكل من زادي ويمسكنـي
لكي يقـال عظيم القدر مقصـود



الطيب المتنبي
الشاعرعبدالناصر عبدالصادق‏