إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ ۚ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ

هذه دي سنة الفراعنة امثال مبارك والسيسي , انهم يقسمون الشعب طوائف , حعلوا الشعب تصنيفات , ويبدأو ينتقموا من كل طائفة علي حدة , في الثورة كان الشعب المصري واحد وشال فرعون , نسينا هامان وجنودهما , دلوقتي السيسي المجرم القاتل بيعتمد استراتيجية التهديد والترهيب لمن يخالفوه ولرافضي الانقلاب العسكري في مصر , يبعت بلطجية يقتلونالنساء والبنات , ويبعت داخليه تقتل المصليين امام الحرس الجمهوري , ورمسيس والعريش والاسكندريه وبين السريات والمنصوره ويلقون المنشورات تهديد للناس من الهليكوبتر كأن المعرضين صهاينة واعداء للوطن , وفي الوقت نفسه يرمي كوبونات هدايا للاعقي البيادات وعبيد العسكر عشان يهتفوا باسم السيسي وحياته ويجعلو له مبرر لقتل اخوانهم واخواتهم وتعيين المتأمرين في الحكم ويتركوه ليعيث في الارض فسادا

فى الوقت نفسه لم تسمع لحقوق الانسان نفس ولاصوت اين ذهبو هل ماتو واراحنا الله منهم اقد صدعو رؤسنا عن حق المرأة وحقوق الانسان
انها منظمات تعمل لهدف الفساد وما يريده الحكام الظلمه فقط

حقا صدق ربنا اد يقول

فاستخف قومه فاطاعوه انهم كانو قوما فاسقين


الشاعرعبدالناصر عبدالصادق