أول صندوق أسود من القصر الرئاسي

خطيييير جداااا - أول صندوق أسود من القصر الرئاسي يخرج غيض من فيض -

‫#‏عاجل‬ و ‫#‏مهم‬ تصريحات المستشار أحمد مكي بخصوص ‫#‏السيسي‬ و ‫#‏الجيش‬
• عملية تسليم السلطة للرئيس مرسي كانت عملية شكلية.
• الرئيس كان حبيس المجلس العسكري والقصر الجمهوري.
• الذي اتخذ قرار عزل المشير طنطاوي كان المجلس العسكري.
• عندما قيل لطنطاوي "سلمتم البلد للإخوان" رد "سلمنا الإخوان للبلد".
• كل الدولة العميقة كانت عليهم: الإعلام والمؤسسة القضائية، ونادي القضاة وغيره، والموظفين المدنيين (قطع التيار والسولار والبنزين).
• القوات المسلحة لم تقم بأي دور في حفظ الأمن في البلد.
• أين كان السيسي من فض اعتصام ميدان التحرير، وقد سألته انا شخصياً كيف نفض ميدان التحرير؟
• كنت أقول في كل جلسة أن الدولة لا تقوم إلا بالسيف، يجب أن يكون في يد السلطة سيفاً بالإضافة إلي العدل لا كان معنا المعز ولا سيفه
• تحدثت مع السيسي مرات بأنه يجب أن تفرض الدولة قوتها.
• كان يتم إملاء الأحكام القضائية.
• لما كان يقبض علي أحد من الثوار ويذهب به إلي النيابة كان يذهب وراءه مئات وآلاف من الجماهير.
• طلب فرض حالة الطوارئ، وحظر التجوال في مدن القناة كان علي طلب من وزارة الدفاع، ثم نزل رجال القوات المسلحة علي يلعبون الكرة منتصف الليل في الشوارع.
• مصر لن تحكم إلا من قبل القوات المسلحة أو الإخوان المسلمين.
• الجيش كمؤسسة باقية كقوة، لكن أن تتولي الحكم مباشرة فهذا خطر.
• أول قرار بعد نكسة 67 كان إبعاد الجيش عن الحياة المدنية، ومن هنا انتصر الجيش في أكتوبر.
• نصيحتي للفريق السيسي: حذار من حكم الجيش المباشر لمصر.
• القوات المسلحة هي من يحكم مصر اليوم، لا الرئيس ولا الببلاوي.
• ما يحدث الآن قد يؤدي لا لتفكك الدولة فقط، وإنما علي تفكك الجيش.
• القوات المسلحة كانت محل تقدير من سلطة الإخوان المسلمين، وكان رأي الجيش مسموع في كل أمر. وضرب مثلاً بمشروع قناة السويس: اللواء ممدوح شاهين راجع معي نص مشروع قانون تعميق قناة السويس -