عملية الحمل والانجاب تشغل بال المتزوجين كثيراً، وعليه نقدم في هذا التقرير، خمسة أسئلة قد يتردد الرجال بمناقشتها مع زوجاتهم عن الانجاب وإجاباتها العلمية:

1- لماذا العضو التناسلي للرجل موجود خارج جسده؟
معظم الثدييات، ومنها البدائية، تخرج الخصيتين من مكان قريب إلى الكليتين، في غلاف يشبه الكيس خارج الجسم، وهناك تفسيرات كثيرة لذلك، لكن التفسير الأكثر قبولاً، هو أن نزول الخصيتين له علاقة بارتفاع درجة حرارة الجسم، خاصة أن إنتاج الحيوانات المنوية يتأثر سلبياً بالحرارة المرتفعة، ويبدو أن درجات الحرارة المنخفضة أفضل لتخزين الحيوانات المنوية. للرجال فقط.. احذروا التلفزيون فإنه يضعف الخصوبة


2- كم عدد الحيوانات المنوية اللازمة للإخصاب؟
الإجابة الأقصر لهذا السؤال، وتتمثل بكون حيوان منوي واحد كاف لتخصيب البويضة، فهناك مشكلات قد تحدث في حال تم تخصيب البويضة الواحدة بأكثر من حيوان منوي واحد، لكن هناك اليات طبيعية تمنع ذلك، لكن السائل المنوي البشري بصفة عامة يحوي ما يقدر بـ250 مليون حيوان منوي، والدراسات أكدت أن الرجال الذين يقل لديهم عدد الحيوانات المنوية عن 60 مليون حيوان منوي، قد تكون لديهم مشكلة في الخصوبة.


3- هل صحيح أن عدد الحيوانات المنوية البشرية يتراجع عددها؟
منذ عام 1974، أشارت دراسات استقصائية، إلى أن عدد الحيوانات المنوية البشرية، على مدى السنوات الـ 60 الماضية، انخفض بمقدار النصف تقريباً في العديد من سكان البلدان الصناعية، إلا أن هذه نتائج هذه الدراسات تم الطعن فيها، لأسباب مختلفة، خاصة أن دراسات أخرى لم تجد دليلاً على صحة ذلك. اختبار منزلي لفحص خصوبة الرجال بالأسواق قريباً


4- هل هناك أوقات ترتقع فيها خصوبة المرأة؟
موضوع الدورة الشهرية للفتاة وأوقاتها، كان محض البحوث والتجارب على مدى السنوات الماضية وبالتحديد منذ عام 1930، وذلك في سبيل التوصل إلى أنسب وقت يمكن أن تخصب فيه البويضة بالحيوانات المنوية، ولاتزال البحوث جارية في هذا المجال، ويشاع أن أفضل وقت للتخصيب، هو بعد انقضاء الدورة الشهرية وبدء مرحلة الإباضة.

5- لماذا تكون عميلة الولادة صعبة ومؤلمة؟
عملية الولادة صعبة وقد تستغرق ساعات طويلة لبعض النسوة، فيما تحتاج إلى ساعة واحدة أو ساعتين في القرود والفئران مثلاً، لأن حجم الطفل كبير كذلك حجم الرأس الأمر الذي يرفع من حدة الألم لدى خروج الطفل من رحم أمه.