رابعه

رابعة يوم من التاريخ عصيب
لم يشهد مثيله الميدان

بكت العيون دما لما رأت
حتى تقرحت من بكائها الأجفان

ناح حمام البين على الرؤس
فتاهت من هوله الأزهان

أبطال مارجعو والمنون يطلبهم
فلن يموت ذو أجل ولن يعيش قصران

الأسد أسد ولو كلت مخالبها
ولن يصد الريح الا اشجار وحيطان

تلقو رصاصات الغدروالصدورعارية
وسلاحهم مصحف وتكبير وإيمان

ووضعو الأرواح على الكفوف
رمز الشموخ هكذا شهدآءنا كانو

فمهما قسى الجلاد وزاد بطشته
ستلقاه قمم شوامخ و صخوروصوان


تعلمنا هذا من رمز الشموخ رابعة
فبعدها لم يكن منا مدبر أو جبان


من كلمات الشاعر:عبدالناصرعبدالصادق

https://www.google.com.eg/search?q=%...ar%3B400%3B200