احترمي الوقت








إذا كنتِ ترغبين بخسارة الوزن، من الأفضل ألاّ تؤخّري أوقات تناول وجبة الغداء! فقد قام باحثون من مستشفى Brigham and Women، جامعة Tufts في بوسطن، وجامعة Murica في إسبانيا، بدراسةٍ على عيّنة من 428 شخصاً يعانون من البدانة، شاركوا في اتّباع برنامج لخسارة الوزن في Murcia. واختيار هذه المنطقة لم يكن وليد الصدفة، فهناك،
بالإضافة إلى كون وجبة منتصف اليوم هي الأهمّ (تشكّل 40% من مجموع السعرات الحراريّة اليوميّة)،
فهي أيضاً تأتي في وقتٍ متأخّر. ووفقاً للنتائج التحليليّة، تبيّن أنّ الأشخاص الذين تناولوا الطعام قبل الساعة الثالثة بعد الظهر خسروا وزناً أكثر وبصورةٍ أسرع من الذين تناولوا وجبة الغداء بعد هذا الوقت.
ملاحظة: إنّ توقيت الوجبات الأخرى (الفطور والعشاء) ليس له أيّ تأثير على خسارة الوزن.