إذا تطهرت من الدورة الشهرية بهذه الطريقة: أن أتوضأ ثم أغسل الجهة اليمنى ثم اليسرى وعرفت بعد ثلاثة أيام أن الطريقة هذه خطأ هل أعيد صلوات الثلاثة أيام أم لا ؟

أ. د. أحمد الحجي الكردي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .

فإن وصل الماء إلى كل جسدك ثم تمضمضت واستنشقت، فذلك يكفيك وقد صح غسلك، فالغسل من الجنابة (أو الحيض والنفاس) يكون بغسل النجاسة عن الجسم إن وجدت، ثم بإسالة الماء الطاهر المطهر على البدن كله، مع المضمضمة والاستنشاق، هذا هو الواجب.

ومن السنة وليس واجباً أن ينوي المغتسل فيه الطهارة في قلبه دون حاجة للتلفظ بالنية باللسان، ومن السنة أيضاً البسملة في أوله وأن يتوضأ قبل الغسل ثم يعمم جسده بالماء بعد ذلك.