أحيانا والدي يصلي بنا جماعة في المنزل ولا يذهب إلى المسجد، هل ينطبق علينا قول الرسول صلى الله عليه وسلم (من صلى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف الليل، ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما صلى الليل كله)؟

أ. د. أحمد الحجي الكردي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .

فالصلاة بجماعة في غير المسجد سنة لها فضلها للرجال ، لكن فضيلة الصلاة للرجال جماعة في المسجد سنة أخرى لها مزيد من الأجر والثواب، ومن الأفضل للرجل أن يجمع بين الفضيلتين فيصلي جماعة في المسجد ما استطاع، أما المرأة فصلاتها في بيتها أفضل بجماعة أو بغير جماعة.