الخوف يسبب تعسر الولادة


1 ـ عند نزع الخوف من نفس المرأة وقت الولادة، لتحل محله ثقة الوالدة بنفسها، واتزان جهازها العصبي.
2 ـ وبذلك يتسع عنق الرحم كلما انقبض الرحم، فتزول المقاومة بينهما، فلا يحدث ألم عند الولادة.
3 ـ الاسترخاء يُشيع الشعور بالراحة في بدن المرأة ونفسها. ويجعلها تستمتع بجهاز عصبي متزن منسجم، ويملأ نفسها بالثقة والاطمئنان، فلا تشعر بخوف. (والخوف والثقة لا يجتمعان أبداً).
4 ـ نتيجة الاطمئنان، يستغرق بعض النساء في النوم العميق، في أثناء ممارسة رياضة الاسترخاء.