العناية بالطفل حديث الولادة


على كل أم ان تحاول ارضاع وليدها وذلك للمميزات التالية :
1 حليب الأم هو الغذاء الاصح للطفل :
2 بسيط ومأمون للأم وللطفل
3 يوفر غذاء طازجا وسهل الهضم .
4 يمنح الطفل حماية طبيعية ضد المرض .
5 يوطد العلاقة الحميمة للطفل بأمه .
6 متوفر بصورة دائمة .
7 يخفض خطر الحساسية .
8 يتطلب عملا قليلا . لا تحضير للوجبات ولا تنظيف للزجاجات .
9 معظم الاطفال ينمون جيدا مع حليب الثدي فقط خلال الاشهر الاربعة او السنة الاولى من عمرهم . اطلبي دائما نصيحة الطبيب قبل اعطاء اي طعام اخر .
10 قليل التكلفة .
11 معظم الامهات يجدن في الارضاع متعة وارتياحا حقيقيا فنأمل ان تكوني من عدادهن .


أما العلامات والظواهر التالية، فهي أعراض خطيرة عند المولود توجب مراجعة الطبيب فور حدوثها :

1 ارتفاع درجة الحرارة وانخفاضها .
2 ضعف الرضاعة والبكاء والحركة .
3 الازرقاق .
4 الاصفرار .
5 الشحوب .
6 التشجنات والحركات غير الطبيعية .
7 السعال وضيق التنفس .
8 الاستفراغ، الاسهال، الامساك .
9 نزف السرة او نزف من موضع الختان .
10 العناية بالسرة عليك تنظيفها بالكحول مع لف قطعة شاش معقمة حول بقايا الحبل السري .
11 يجب عرض الطفل على طبيبه بعد ثلاثة اشهر للاطمئنان على وضعه العام وعلى وضع الورك للتأكد من عدم وجود خلع وركي لديه .
12 ابتكرت المطاعيم عزيزتي الأم لأمراض خطيرة جدا ولا علاج لها، وعليك عزيزتي الإلتزام ببرنامج المطاعيم والذي يبدأ منذ نهاية الشهر الثاني من العمر .


وزن الطفل عند الولادة :

توجد عوامل مساهمة عديدة تؤثر على وزن الطفل حديث الولادة .
1) طول المدة التي يبقى بها الطفل في الرحم .
2) الحالة داخل الرحم، مثل مستوى ضغط الدم عند الأم، تزويد الطفل بالدم أو السكري عند الأم .
3) العوامل الوراثية .
4)إن الطفل الذي يولد من أم أو أب طويلين يميل لأن يكون طويلا، والطفل الذي أمه مصابة بالسكري، يميل لأن يكون أكبر من الطفل المعتدل، والمعدل الطبيعي للوزن عند الولادة هو بين 2500غم 4500غم .

العناية بالمولود الجديد :


تغيير الحفاضات :
يبدأ اليوم الأول للطفل بالحفاضات، ويساعد التحفيض المناسب الطفل على ابقاء جلده صحيا ويشعره بالرضى . يجب ان تكون مادة الحفاضة ذات امتصاص عالي حتى لا يتأثر الجلد من البول، ويجب ان تكون كذلك سهلة والتحرك بها مريحا .

المواد التي تحتاجينها عند التغيير لطفلك :غطاء للحفاضة، فوط، شاش للتمسيح، ماء دافئ، كريم ( ?غسول ) اطفال ،بودرة اطفال، حفاضة نظيفة، علبة حفاضات، دبابيس آمنة . ضعي الطفل على فوطة نظيفة واخلعي الحفاضة المبتلة . امسحي مؤخرة الطفل من الجهة العليا لمنطقة الشرج الى المنطقة الخلفية ، وخصوصا للطفلة الانثى . فيجب ان تأخذي حذرا اضافيا لمنع التلوث، ( ?العدوى البكتيرية من البراز ) وانت تنظفين المنطقة الشرجية . عندما يجف الجلد، ضعي كمية بسيطة من كريم ( ?غسول ) الطفل او البودرة خاصة في مناطق الجلد المثنية . اذا كان جلد الطفل مفرط الحساسية، تستطيعين استعمال زيت الاطفال بدلا من ذلك لتنظيف المنطقة الشرجية، ثم امسحي ما تبقى من الزيت بالشاش .

لمعالجة تهيج الجلد ( ?السماط) الرجاء اتباع ما يلي :
يجب ان يكون حفاظ ( ?غيار ) الطفل دائما نظيفا جافا وتكوني على ثقة بان طفلك يشعر بالراحة . استعملي البطانات من النوع الذي يبقى جافا للغيار حتى تبقى مؤخرة الطفل جافة مدة اطول .

عرّضي الجزء الاسفل من الطفل للهواء خاصة اذا كان الجو دافئا مشمساً .
تجنبي استعمال ملابس داخلية من البلاستيك طوال الوقت .

بعض الظواهر عند المواليد والتي لا توجب القلق :
1) العطاس، التثاؤب والبكاء .
2) انتفاخ الثديين عند الجنسين .
3) الافرازات المهبلية عند الاناث .
4) ثني الركبتين والمفاصل الاخرى
.

النوم :
ينام الأطفال حديثو الولادة معظم اليوم ما عدا عندما يأكلون أو يتم تغيير حفاضاتهم . يظهر ان بعض الاطفال لا ينامون ساعات اكثر ليلا عندما يكبر . بعض الاطفال يفضلون النوم على معدتهم . راقبي تنفس الطفل لفترة حتى لا يكون منزعجا من شيء أو ان مجرى التنفس لديه مغلق . اذا نام الطفل مباشرة بعد التغذية او كان مريضا، فانتبهي اكثر لتنفسه .

حمام الطفل :
يمكن ان يأخذ الطفل حمامه إما قبل الأكل أو في الصباح أو قبل موعد نومه ليلا حتى ينام بشكل افضل . في اول اسبوعين قبل ان تسقط السرة، يفضل الحمام بالاسفنجة . قبل البدء بالحمام، تأكدي من درجة حرارة الغرفة فيما اذا كانت دافئة بشكل كاف . اغسلي يديك واعدي كل شيء . تحتاجين الى المواد التالية : ماء دافئ، حوالي 104ْ ف ?( 40 ) ، بانيو أطفال ، منظم حرارة ( ثيرموميتر ) ، فوط تغسيل ناعمة، صابون اطفال معتدل، شامبو، قماش شاش، كريم او غسول اطفال، زيت اطفال، بودرة، قصاصة اظافر صغيرة، مشط اطفال، حفاضة نظيفة وملابس الطفل .

1) الحمام بالاسفنجة :

في فترة الاسبوعين الاوليين، من المناسب ان تعملي للطفل حمام بالاسفنجة اكثر من الحمام بالبانيو . خلال هذه الفترة، سوف تكونين اكثر مهارة في الحمل والتحكم بالطفل . مددي طفلك على فوطة نظيفة، اغسلي عيني الطفل وانفه واذنيه بكرات قطنية ناعمة ومبللة . عندما تنظفين عيني الطفل، امسحي دائما من الجهة الداخلية للعين للجهة الخارجية . تستطيعين استعمال قطعة قطن مغموسة بالماء لتنظيف انفه من الخارج واذنيه، ولكن لا تحاولي تنظيف الاجزاء الداخلية التي لا تستطيعين رؤيتها بوضوح، لانك ربما تخدشي جلده الناعم وتسببين الضرر او العدوى . ثم نظفي منطقة الشرج بماء دافئ، اتبعيها بيديه وقدميه ثم جذعه . استخدمي دائما الماء الذي سبق غليه ثم تم تبريده لدرجة حرارة مناسبة . بعد تغطية جسم الطفل، سوف تغسلين شعره بالشامبو الان . احملي رأس الطفل ورقبته بقبضة ثابتة، اغسلي شعره بلطف بشامبو اطفال معتدل او صابون ثم اشطفيه جيدا .

2)حمام البانيو :

املئي حوالي نصف بانيو الطفل بالماء الدافئ (104 ْف : 40ْم ) يمكنك استخدام منظم حرارة ( ?ثيروموميتر) او ان تدخلي كوعك في الماء واحساسه، يجب ان يكون الماء دافئ بشكل مرض لكي يستمتع الطفل بالحمام، تقدمي خطوة ببطء واعط طفلك نفس الوقت حتى يعتاد على الحمام . امسكي وادعمي الطفل من رأسه ورقبته جيدا وادخلي قدمي الطفل ببطء في الماء . بللي يدي الطفل واغسلي جذعه الامامي بلطف، ثم اقلبي الطفل واغسلي ظهره . واغسلي جيدا المناطق المثنية من جلد الطفل ومنطقة الشرج كآخر اجراء .لا تتركي الطفل وحيدا داخل البانيو .

غير ذلك :
الطفل صحيح الجسم يتطلب تمارين تتضمن بسط اليدين والرجلين . فسوف يحفزّ ذلك عملية الايض ( ?تجديد الخلايا ) في الجسم والدورة الدموية . لمساعدة الطفل على التحرك بسهولة، اختاري الشراشف الدافئة والخفيفة والملابس المريحة . عندما تغيرين ملابس الطفل، تستطيعين تشغيل موسيقى هادئة وناعمة لتهدئته او ربما تعطيه لعبة زاهية حتى سن 3 اشهر، فان عضلات رقبة الطفل لا تكون قوية بشكل يكفي لحمل الرأس، لذا ابقي يديك تحت رأسه ورقبته لكي تدعميها جيدا . اذا كان الجو دافئا ولطيفا، فانها فرصة جيدة . ان تأخذيه للخارج حتى يحصل على حمام شمسي وكي يتواءم مع البيئة المختلفة، راعي فترة تعريضه لاشعة الشمس المباشرة فإن الضوء الخفيف واللطيف، سوف يحفز على انتاج فيتامين أ، بينما الضوء المباشر يمكن ان يحرق جلد الطفل الناعم والحساس .

الرضاعة من الصدر ( ?الرضاعة الطبيعية ) :
حتى أنه لا داعي لشرح اهمية حليب الصدر وافضليته للطفل فهو يحتوي على كل من العناصر اللازمة للطفل حتى ينمو بشكل صحي والعديد من كريات المناعة الاساسية للطفل لحمايته من غزو الجراثيم، والجزء الاكثر اهمية هو مظهر الرضا النفسي . من خلال الرضاعة من الصدر، فإن الأم والطفل سوف يشعران بصلة حميمة بينهما، وهي جزء مهم يجب ان يحصل عليه الطفل نفسيا وهي الثقة . بالإضافة الى ذلك فان الرضاعة الطبيعية تساعد الام على الشفاء العاجل، حينما يمتص الطفل الحلمة فإن ذلك يحفز الرحم على التقلص للرضاعة الطبيعية مثلا تناول دواء طبي او التقاط اي مرض يمكن ان يؤثر على الطفل، فان كافة الاطباء يوصون بشدة على الرضاعة الطبيعية . وحتى لو كنت في وضع عليك فيه اختيار حليب التركيبة لاستبدال حليب الصدر، فراعي النوع الاقرب لحليب الصدر مثل حليب ما ييل مام فهو غذاء الطفل الرضيع .

اسلوب الرضاعة الطبيعية :
عندما ترضعين طفلك يجب ان تكوني في اكثر وضع مريح والاكثر استرخاء في اليوم الاول، ربما يكون اكثر راحة لك ان يكون طفلك مستلق الى جانبك وبعد ذلك . ربما تفضلين ارضاعه وانت جالسة على كرسي . قبل ارضاع طفلك، اغسلي يديك وصدرك بماء دافئ . لا نوصي باستخدام الصابون حيث ان الطفل سيمتصه . حاولي ارضاع طفلك بثدي واحد لمدة 10 دقائق ثم ارضعيه من الثدي الثاني لمدة 10 دقائق اخرى لمساعدة نفسك على التذكر، يمكنك استخدام دبوس آمن على ملابسك لوضع علامة على الجانب الذي ارضعت منه اخر مرة .

وفي الحقيقة فإن الطفل يأخذ كفايته من الحليب من الثدي الاول، ولكن لتحفز الثديين على انتاج الحليب بصورة متساوية، يجب ان يمص الطفل كلا الثديين في كل مرة ومع ان الطفل يعرف كيف يمتص من الثدي بالغريزة لكنه يستصعب مســـــــــك الحــــلمة الكبيرة بفـــــمه . لذا ففي المـــرات الاولى من الرضاعة، امسكي الحلمة باصبعي الشاهد والوسطى وضعيه في فم الطفل . تأكدي ان الطفل قد فتح فمه بشكل كاف ليمسك ليس فقط الحلمة ولكن ايضا جزءا من القرص ( ?المنطقة الداكنة التي تحيط بالحلمة ) . وجهي القرص للاسفل حتى يحفز تدفق الحليب وبنفس الوقت، يحمي الطفل من الاختناق بالثدي .

اطعمي طفلك بفترة لا تزيد عن 20 دقيقة في المرة الواحدة . لتحرير الحلمة، ضعي اصبعك بين فم الطفل وثدييك، فإذا كان الطفل قد اخذ كفايته من الحليب فسوف يتحرر الثدي من فم الطفل بسهولة دعي الطفل يتدشأ كل مرة خلال وبعد الارضاع. (كما ذكرت سابقا)

احملي الطفل للأعلى ودعيه يسترخي على كتفيك . ربتي على ظهره بلطف، ضعي قطعة قماش او فوط على كتفك حيث ان الطفل يمكن ان يتقيأ بسهولة وهو يتدشأ .

يمكنك توزين الطفل مرة في الاسبوع للمتابعة . بعد الرضاعة اغسلي الحلمات بشكل كامل بالماء الدافئ واتركيهم فترة في الهواء حتى يجفوا . ضعي قطعتي تبطين طبيتين داخل الصدرية لامتصاص الحليب المتسرب . إذا تشققت او جف ، يمكنك استعمال فيتامين ( أ ) أو كريم مطري .

تكرار الرضاعة :
عليك وضع برنامج الرضاعة الخاص بك بما يلائم احتياجات طفلك . وبالاخص فانت ستطعمين طفلك في كل مرة يجوع فيها . في فترة أول أسبوعين، يحتاج الطفل إلى إطعامه كل ساعتين إلى ثلاث ساعات حتى خلال الليل . وبعد حوالي شهر أوشهرين بعد الولادة، تكون فترة الرضاعة متباعدة أكثر، كل 4 ساعات تقريبا 5 مرات في اليوم . ويبدو أن الثدي ينظم كمية إدرار الحليب حسب متطلبات الطفل آليا .