اشرقت الشمس على الغابه وارسلت خيوطها الذهبيه على وجه ملك الغابه فنهض غاضبا وقال كيف تجرؤ الشمس على ان توقظ الملك؟
ومشى فى الغابه يبحث عن وزيره النمر فوجده نائم نادى عليه وقال له ايها الوزير اريد منك ان تطفىء الشمس وامامك حتى الصباح اذا لم تطفئها سامر بقتلك فقال له النمر كيف يا مولاى وهى بعيده لايطولها اى حيوان
قال له الاسد امامك حتى الصباح وتركه ومشى
فسار النمر فى الغابه حائر وفكر طويلا ولكن لا فائده وكانت الشمس تسمع حديثهما فقررت ان تختفى عن الغابه
وفى اليوم التالى لم تشرق الشمس ففرح الملك واعطى النمر 10 غزلات صغيرات مكافاءه له (ال يعنى هو عمل حاجه ههههههههههههه )
وغابت الشمس تماما عن الغابه وبدات الرياح البارده تهب على الغابه وعلى بيت الاسد وشعر بالبرد وبدات السماء تمطر ثلوجا
فنادى الملك على النمر وقال له اريد ان تشعل الشمس وامامك حتى الصباح والا سامر بقتلك
فمشى النمر حائر وفكر طويلا ولم يجد حل وفى الصباح لم تشرق الشمس ولكن مات الاسد قبل ان يقتل النمر
وفى الصباح التالى اشرقت الشمس على الغابه وفرح الحيوانات جمعيا بها وعادت الغابه كما كانت .

( منقوله من مجله ميكى مع بعد التعديلات فى الاحداث اى خدمه :])