هل أنت ثرثاراً؟ ام متحدث جيد؟؟


- هل تشعر بخجل في إدارة حديث مع الآخرين؟ أم أنك لا تعرف الطريقة التى تتجاذب بها أطراف الحديث مع أشخاص لا تعرفهم ولا يعرفونك؟
أظن أن كلاهما وجهان لعملة واحدة.


- كيف تصبح ثرثاراً:

- لا تسأل الأسئلة التى تحتاج إلي الإجابة بنعم أو لا فى حوارك مع الآخرين، ولكن تناول الأسئلة التى تريد من خلالها رأياًً أو نصيحة.

- لا يشترط أن تتحدث طيلة الوقت، فلا مانع أن يكون هناك فترات من الصمت أفضل من أن تتحدث في أشياء تافهة عليك بالتفكير جيداًً قبل أن تتحدث.


- احذر من كلمة "أنا" فهى صحيح كلمة صغيرة تتألف من ثلاث حروف فقط، فلا تستخدمها باستمرار عند التحدث لأنها ستصبح ثقيلة عند سماعها.


- لا تقل أنا اعتقد ولكن ماذا تعتقد؟ فهو يعطى الشخص فرصة الاستمتاع بحوارك وأنك مهتم به علاوة علي أنك مستمع جيد.


- لا مانع من أن تتحدث عن نفسك أيضاًً وعن آرائك في شئ قرأته أو عن تجربه خضتها، وعليك بالتوقف بعد إبداء رأيك وسؤال الطرف الآخر عن رأيه.


- إذا أبدى من تتحاور معه رأياًً لا يروق لك عليك بالإنصات فقط، ثم قم بتغيير مجرى الحديث لموضوع آخر. وإن لم يجدى ذلك عليك بالاعتذار عن الحديث معه مبديا أي عذر للانصراف إذا كنت لا تستطيع البقاء في حالة سكوت أي أنك ستنفعل فيما يبديه من آراء