الكرش هي الانجاز الوحيد يصنعه صاحبه بيديه بدون مساعدة احد

الكرش ليست الا سناما في غير محله فان وجودها يسهم في التفكير بمآثر الجمل العربي بعد ان ابتعدنا عنه وآثرنا ركوب السيارات

الكرش ظاهره اجتماعيه غفل عنها ابن خلدون رحمه الله فهي ربيبة الولائم وسيدة الموائد المتوجه كما انها تسهم في التواصل الانساني فغالبا ما تتصافح الكروش قبل الايدي خصوصا في المصاعد والمداخل والممرات الضيقه

نادرا ما تجد صاحب شركه ليس صاحب كرشة ناهيك عن ان اصحاب الكروش يستهلكون طعاما اكثر ويحتاجون قماشا اكبر للاحاطه بخصورهم الفضفاضه تبعا لهدا سيتزايد الاستهلاك ويتحرك السوق ويستفيد الاقتصاد القومي

تنمو الحاسه السابعه بمصاحبة الكرش وتتأثر بنوعيتها وهي حاسه مسيطره يمتد تأثيرها الى معظم الحواس والجوارح فتقوي حاسة الشم وتؤدي في بعض الاحيان الى طول اللسان واليد


الكرش بطبيعة تكوينها تقدميه لكنها تتسبب في رجعيه مضادة حيث يتراجع الناس مضطرين امام صاحبها

لا يخفى على صاحب الكرش العلاقة الوطيدة بين الكرش والوجاهة كما انها وسيلة توازن واتزانفي الوقت نفسه فالكرش تجعل صاحبها وقورا متزنافي حركاته كما ان اصحاب الكروش يمشون دائما برؤوس مرفوعة.....