كيف تتعاملى مع المشكلات بين طفلك وأخوته؟

الأخوة والأخوات عموماً لا يتوقفون عن الشجار والنزاع فى المنزل
ولا يمكنك منع ذلك بالتأكيد ولكن لا يفترض أن تكون تلك مشكله مؤرقة أو معيقة لحياتك اليومية ولكن نحتاج لفهم السبب الأساسى لمشكلاتهم معاً والعمل على حلها بشكل هادئ .
هل يتنازعون على الألعاب أو الكمبيوتر أو ماشابه ؟
حاولى التحدث إلى كل منهم على حدة لفهم ما سبب النزاع المستمر بينهم وحاولى إصلاحه بشكل هادئ أو تنظيمه العلاقة بينهم لفترة حتى يمكنهم التعامل بعد ذلك ولكن إن أصبحت الأمور خارج السيطرة يمكنك إبعادهم عن بعضهم لفترة حتى يصبحوا أكثر نضجاً مع الوقت .
هل يراكم طفلك الواجب المدرسى يومياً ويشعر بالعجز عن إتمامه؟
أجعلى طفلك يقوم بتمارين بسيطة من وقت لأخر خاصة قبل البدء فى حل الواجب المدرسى لإكسابه التركيز والطاقه والنشاط اللازم .
وليكن لفتره 20 دقيقه تتكرر كل ساعتين أن احتاج وإمداده بالعصائر الطازجة والوجبات الخفيفة اللازمة لمد الجسم بالطاقة التى يحتاجها
يمكنك أيضاً مساعدته فى وضع جدول بسيط لتقسيم واجباته المدرسية بشكل منظم للإنتهاء منها بشكل أسرع .
أما إذا كانت هذه الواجبات فعلاً أكثر من اللازم فمن الأفضل التحدث للمعلم المتابع له لتخفيضها إلى حد مناسب .
هل يفشل طفلك فى الرياضة المدرسية ولا يرغب بممارستها ؟
حاولى أن تعرفى ما سبب فشله وهل هو فعلاً ضعيف فى هذه الرياضة أم هناك أسباب أخرى تجعله يرفض اللعب أو لا يحقق نتائج جيدة . علمى طفلك عن فوائد الرياضة عموماً وتاثيرها الجيد على جسمه .
يمكنك أن تخيريه ما بين رياضات أخرى قد يحبها بشكل أكبر إذا كانت المشكله أكثر صعوبة ولا تزيدى من المتطلبات النفسية عليه فليس المهم أن يكون الأفضل ولكن المهم أن يخرج طاقته ويتعامل مع الأخرين ويحافظ على صحه جسمه .
هل انتقل طفلك إلى مدرسة جديدة مؤخراً ويواجه صعوبات؟
من الصعب على طفلك عادة الإنتقال إلى مدرسة جديدة والتعامل مع أشخاص لا يعرفهم ولا يجد أصدقاء له بينهم وقد يواجه مشاكل أو يفضل الجلوس بالمنزل على الخروج لممارسة الأنشطة التى يحتاجها الطفل فى سنة ، يمكنك الإقتراح علية أن يشترك فى جماعات لتنمية المواهب أو الفرق الرياضية أو فرق الموسيقى أو الرسم كما تكون هواياته .
القراءة أو تصفح الإنترنت ومحاول تكوين صداقات بشكل تدريجى أو الإندماج مع الأطفال فى المنازل المجاورة لكم .
هل أصبح طفلك وحيداً وفقد صديقه المقرب دون سبب واضح؟
يمكنك أن تسالى طفلك عن السبب ولكن إذا لم يكن هناك سبب واضح فمن المهم أن تتركى له المساحة لإتخاذ قرار فيمكنك التحدث مع صديقه عن سبب إبتعاده عنه مؤخراً وإن كان هناك ما فعله وسبب ذلك .
من المهم أيضاً أن توضحى له أنه إذا لم يكن هناك سبب فإن هذا ليس خطـأ منه وإن الأطفال يبحثون عن الجديد دائماً ويتصادقون مع أطفال أخرين يومياً ويمكنه هو أيضاً أن يبحث عن أصدقاء أخرين يشتركون معه فى أنشطة أكثر يمكنك أيضاً أن تمارسى معه بعض الهوايات التى يحبها أو تشجعيه على الخروج مع أخوته أو الذهاب للنوادى أو ممارسة انشطة مفيدة .
هل يواجه طفلك مشاكل مع معلمه ؟
الدراسة قد تكون صعبة ومجهدة تماماً دون وجود مشكلات أخرى مع المعلمين أو الطلبة المصاحبين لطفلك ولكن وجود مشاكل مع المعلم ستجعل المشكلة أكثر صعوبة
من المهم أن تسألى الطفل عن سبب المشكلة إن وجدت وأن تناقشى ذلك مع معلمه أيضاً بشكل منفرد لمحاولة تحديد الأسباب وإيجاد حل مناسب أو حتى توجيه الطفل للتحدث مع معلمه إن كانت المشكلة نتيجة سوء سلوك أو تصرف .
وتحديد الطرق المناسبة للتغلب على المشكلة إن كان طفلك يعانى من صعوبات دراسية أو ما شابه و يمكنك أيضاً إستشارة متخصص للحصول على المساعدة بشكل احترافى ولكن لا داعى للقلق على الإطلاق .