كشفت شركة سامسونج الكورية الجنوبية عن أول تليفون محمول في العالم ثلاثي الأبعاد يستشعر الحركة. ويحتوي التليفون الجديد SCH-S310 على جهاز يستطيع متابعة الحركة في مساحة ثلاثية الأبعاد ثم تنفيذ الأوامر تبعا لتلك الحركات. ومن المقرر أن تبدأ الشركة بيع الجهاز اعتبارا من شهر مارس القادم.


ويمكن لمستخدم التليفون، على سبيل المثال، كتابة رقم معين في الهواء، ثم يقوم التليفون من تلقاء نفسه بالاتصال بالرقم لأنه استشعر الحركة. كما يستطيع التليفون الاتصال برقم معين أو التخلص من رسائل السبام بهزه مرتين.


ويمكن ممارسة الألعاب على التليفون بتحريكه إلى اليمين والخلف وإلى الأعلى والأسفل دون الضغط على الأزرار. كما يستطيع الجهاز استشعار التغيرات في حركة الجسم وتقديم النصيحة فيما يتعلق بالحمية الغذائية أو غيرها من النصائح الصحية.


ويوجد بالجهاز جهاز استشعار مغناطيسي يعمل كبوصلة، وكاميرا 1.3 ميجابيكسل، ومشغل موسيقى بخلافات إمكانية القيام بالعمليات المصرفية من عليه. ومن ناحية أخرى، قالت سامسونج إنها بصدد تطوير موديلات أخرى لقراءة حركات أكثر.