€ ¦كان € ¦هناك € ¦شاب € ¦يحب € ¦فتاة € ¦كثيرا € ¦،ولم € ¦يتجرأ € ¦أن € ¦يخبرها € ¦بحبه € ¦يوما

€ ¦كان € ¦هناك € ¦شاب € ¦يحب € ¦فتاة € ¦كثيرا € ¦،ولم € ¦يتجرأ € ¦أن € ¦يخبرها € ¦بحبه € ¦يوما

€ ¦الفتاة € ¦كانت € ¦تعمل € ¦بائعة € ¦في € ¦محل € ¦لبيع € ¦ألاشرطة € ¦الغنائية

€ ¦كان € ¦الشاب € ¦يذهب € ¦يوميا € ¦الى € ¦المحل € ¦ليشتري € ¦منها € ¦شريط € ¦وفي € ¦كل € ¦مرة €

¦يحاول € ¦أن € ¦يخبرها € ¦ويصارحها € ¦بحبه € ¦لها € ¦ولا € ¦يستطيع € ¦ذلك

€ ¦وفي € ¦يوم € ¦من € ¦الايام € ¦مات € ¦الشاب € ¦وعرفت € ¦بذلك € ¦الفتاة € ¦وذهبت € ¦الى € ¦بيته €

¦ودخلت € ¦غرفته € ¦وشاهدت € ¦الاشرطة € ¦التي € ¦اشتراها € ¦منها € ¦كلها € ¦موجودة € ¦ولم € ¦يفتح €

¦اي € ¦واحد € ¦منها € ¦ابدا € ¦،وهنا € ¦حزنت € ¦الفتاة € ¦كثيرا € ¦وبدأت € ¦بالبكاء ¦أتدرون € ¦لماذا؟؟

€ ¦لأنها € ¦كانت € ¦تضع € ¦رسالة € ¦حب € ¦في € ¦كل € ¦شريط € ¦كان € ¦يشتريه € ¦منها