السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
اخواني واخواتي في الله
*********
الرساله اليوم مختصرة مني اليكم
واسأل الله أن يتقبلها مني
وهي
..
..
الستر وعدم المجاهرة بالمعاصي التي
سترنا الله فيها
اخواني اعلم ان الامر ليس بهين
واعلم أن مناسبه ذكر موضوع معين حدث
من الممكن ان يكون مما تستدعيه الحاجه اليه
ولكن
الحق أحق ان يتبع
ولذلك وددت ان اذكر نفسي واياكم بها
وهي اننا يجب ان نتستر علي انفسنا كما
سترنا الله جل جلاله
فأذا ابتلينا بالمعاصي فعلينا أن نستر علي أنفسنا
ولا نتحدث بها ففي الحديث بها أثم
فضلا عن عدم المعافاة والتشهير بأنفسنا عند الناس
بما يكون سببا في صدنا عن التوبه والأنابة والرجوع الي الله
جل جلاله
انظروا اخوني معي في هذا الحديث الرائع
اخرجه البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه
وقال: سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول:((كل أمتي معافي الا المجاهرين وان من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ثم يصبح وقد ستره الله ، فيقول : يا فلان ، عملت البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربه ، ويصبح يكشف ستر الله عنه))
اخرجه البخاري 6069
ومسلم 2990
واعلموا ان الله هو الستار ويحب الستر اخواني
وجزاكم الله خيرا
اختكم في الله
فى رعاية الله